00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أولوية الأولويات

وضع العام 2020 العالم أمام تحدٍ مشترك بعد ظهور فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، الذي قلب الحياة رأساً على عقب. ومنذ الإعلان عن الجائحة، اتخذت دولة الإمارات كافة التدابير الاستباقية للتصدي لأية تداعيات محتملة من انتشار الفيروس المستجد على مختلف المستويات الصحية والاقتصادية والتعليمية وغيرها، وقامت بوضع الخطط الاقتصادية التحفيزية على المستويين الاتحادي والمحلي، بما يكفل استمرار مسيرة التنمية الرائدة وضمان سلامة المجتمع.

لقد شكّل عام 2020 نقلة نوعية في مسيرة الإمارات، حيث حوّلت رؤية القيادة الرشيدة التحديات إلى فرص للإبداع والابتكار، بما يتوافق مع رؤية الإمارات 2021، وبفضل الرؤية الثاقبة تبوأت الإمارات المركز الأول عالمياً في قدرة الحكومة على التكيف مع المتغيرات، بامتلاكها أفضل فريق للعبور نحو المستقبل، فيما حقق ملف تمكين المرأة في فترة قياسية من عمر الدولة قفزات بارزة، حيث تحظى المرأة الإماراتية بتقدير ودعم كبيرين، وبمكانة استثنائية في الدولة في جميع الميادين، إذ أولتها الدولة أهمية كبيرة من خلال إشراكها في مسيرة التنمية المستدامة والشاملة التي تشهدها في المجالات كافة. وأكدت القيادة الرشيدة حرصها المستمر لحصول المرأة على حقوقها، حيث سنّت العديد من القوانين والتشريعات التي تدعمها وتحميها.

وإذ تشارك الإمارات في الدورة الـ76 للجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل، فإنها ستقدم حلولاً للتحديات العالمية المُلحّة، على رأسها جائحة كوفيد19، والتقسيم الرقمي، وتغيّر المناخ، والتفاوت بين الجنسين، وتسخير إمكانات الابتكار من أجل إحلال السلام. وتلعب الإمارات دوراً محورياً في اقتصاد الطاقة في العالم باعتبارها مورداً للوقود الأحفوري، مما يجعلها داعماً مهماً في إيجاد حلول لتقليل الانبعاثات.

هكذا تضع الإمارات تجربتها أمام العالم في ملفات تعد من أولوية الأولويات خلال الدورة المقبلة للجمعية العامة للأمم المتحدة بعدما ودّعت 2020 بسلسلة إنجازات تاريخية تحققت على مدار عام مضى في مختلف المجالات.

طباعة Email