العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإمارات تقود الانتعاش السياحي

    ترسم الإمارات طريق تعافي قطاع السياحة والسفر في العالم، وذلك بفضل الإجراءات التي اتخذتها في التعامل مع جائحة «كوفيد 19»، ونجاحها في تخطي كل المواقف الاستثنائية، وتجاوزها نحو تحقيق التعافي المستدام، وإنعاش القطاع الاقتصادي، وهو ما يعد إنجازاً مع استعدادنا لاستضافة «إكسبو 2020 دبي»، ليكون موفراً لأعلى مستويات السلامة للمشاركين والزوار على حد سواء، بما يؤسس لمستقبل السياحة والأعمال عالمياً.

    فتح الباب بداية من اليوم لاستقبال طلبات تأشيرات السياحة للسياح المطعمين من جميع الدول، جاء ليؤكد أن المؤشرات الإيجابية والإجراءات المتعددة، التي اتخذتها الدولة من شأنها إعادة الأمل للقطاع على مستوى العالم. في ظل نجاحها في وضع تصور قوي للسفر الآمن على المستوى الدولي، مع الالتزام المستمر بإرشادات السلامة، حيث إن الانتعاش السياحي قادم إلى الإمارات، بفضل الرؤية الاستباقية للقيادة الرشيدة في جعل الدولة من أكثر الدول أماناً وسلامة حول العالم.

    ولا شك في أن هذا القرار سيدعم حركة السياحة في الدولة على نحو هائل، وسيسهم بشكل كبير في تمكين أعداد أكبر من السياح العالميين من زيارة الدولة، والاستمتاع بالخدمات السياحية المتميزة، التي تقدمها الإمارات لزوارها من مختلف أنحاء العالم، إذ إن النتائج التي تم تحقيقها خلال آخر 12 شهراً تشكل نقطة انطلاق قوية لزيادة عدد السياح القادمين إلى الدولة، خلال فترة فعاليات «إكسبو دبي 2020»، واحتفالات الدولة باليوبيل الذهبي.

    وغني عن القول إن قطاع السياحة عزز نمو الاقتصاد، بفضل قدرته على التكيّف مع المتغيرات العالمية مهما كانت سرعتها أو عمق تأثيرها، وهو ما رسخ مكانة الدولة على خريطة السياحة العالمية، باعتبارها إحدى أفضل الوجهات السياحية المستدامة، وستواصل الدولة البناء على الزخم الحالي، حيث تتطلع إلى تحقيق المزيد من التقدم والنجاح خلال العام 2021 وما بعده.

     
    طباعة Email