العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وجهة سياحية رائدة

    شكل التفكير الاستباقي وسرعة التأقلم مع المتغيّرات، ركيزةً أساسية في تعامل الإمارات مع جائحة كورونا وترسيخ صورة دبي باعتبارها وجهة سياحية رائدة ومستدامة إقليمياً وعالمياً، حيث بدأت ترسم طريق تعافي قطاع السياحة والسفر في العالم، وذلك بفضل مرونة اقتصاد دبي وقدرته على التكيّف مع المتغيرات العالمية مهما كانت سرعتها أو عمق تأثيرها.

    ولا شك أن الثقة في الخطوات الاحترازية التي تتبعها الإمارات أسهمت في ارتفاع معدلات الإقبال على السفر للدولة، إضافة إلى الخيارات المتعددة وتنوع البرامج السياحية التي يوفرها القطاع السياحي في الدولة، حيث إن النتائج التي تم تحقيقها خلال آخر 12 شهراً تشكل نقطة انطلاق قوية لزيادة عدد السياح القادمين إلى الدولة خلال فترة فعاليات «إكسبو 2020 دبي»، وقد وصل عدد نزلاء المنشآت الفندقية خلال النصف الأول من عام 2021 إلى 8.3 ملايين نزيل على مستوى الدولة بنسبة زيادة تصل إلى 15 % مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، إذ إن الالتزام بأعلى المعايير العالمية للصحة والسلامة أسهم في ضمان رفاهية وسلامة السكان والزوار وتعزيز مكانة دبي كإحدى أكثر المدن أماناً وسلامةً حول العالم.

    وغني عن القول أن اعتماد الدولة المرونة والانفتاح وفر الأسباب الموجبة للتحرك السريع نحو توفير الظروف الملائمة والأجواء المناسبة لتحقيق التعافي المستدام، إذ إن الدول التي تملك رؤى واضحة وتخطط بكفاءة للمستقبل، غالباً ما تكون أكثر استعداداً للتعامل مع الأزمات. حيث توجد في الدولة مقومات كثيرة من بنية تحتية متطورة، ومرافق حديثة، وخدمات أسهمت في تعزيز مكانة الدولة كمقصد سياحي عالمي، كما أن تأشيرة السياحية متعددة الدخول وتأشيرة العمل الافتراضي تشكلان نقلة نوعية في دفع جهود التنمية السياحية المستدامة، وتعزيز الجذب السياحي من الأسواق الدولية المصدرة للسياح.

    طباعة Email