دبي تبهر العالم

استطاعت دبي أن تبهر العالم مجدداً، رغم ظروف الجائحة الصحية التي يمر بها العالم، ففي الوقت الذي احتفلت فيه دول العالم بالعام الجديد 2021 بلا جمهور، نظّمت دبي احتفالاً استثنائياً شاهده مئات الملايين عبر العالم.

دبي ليست كغيرها، بل هي حالة فريدة على جميع المستويات، تبهرنا كل يوم بكل ما هو جديد، وما ليس له نظير في العالم، لأنها «دانة الدنيا» التي يقودها محمد بن راشد عبر فريق متميز ومتفانٍ ومخلص، يؤمن بأنه ليس هناك مستحيل، ويسبق القول بالفعل، ويقول ما يفعل ويفعل ما يقول، وهذا دأب القيادة الرشيدة.

بالأمس طوينا صفحة عام مضى بحلوه ومره، عام شل العالم أجمع بتداعيات الجائحة وتحدياتها، إلا أن دبي، كعادتها، أبهرت العالم، وأثبتت أن الصعاب حافز للنجاحات، وهذا ليس بغريب على فريق أسسه محمد بن راشد.

ومع انطلاق 2021، أطل علينا حمدان بن محمد، مهنئاً بالعام الجديد ومبشراً بعام استثنائي يزخر بأحداث مفصلية مهمة، مستنهضاً الهمم للاستعداد لها. ولأنها قائمة على التخطيط المسبق، والخطط المدروسة بعناية، فإن دبي وفريقها، يتطلّعون لإنجازات جديدة في هذا العام، بعضها مدرج ضمن الروزنامة والبعض الآخر يأتي ضمن المفاجآت السارة التي عودتنا دبي عليها، وكما يقول ولي عهد دبي، «عامٌ نسابق به الحاضر للمستقبل الواعد».

النجاح حليف دائم لدبي، لأنها تعمل ضمن فريق واحد، وهي مستمرة في التميز والريادة والعطاء والارتقاء والإبداع والبناء، لخدمة المواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة.

2021 هو اليوبيل الذهبي للإمارات، وفيه نحتفل بخمسين عاماً مضت، ونستعد لخمسين عاماً مقبلة، لتتوّج الإنجازات بمئوية الإمارات في 2071.

طباعة Email