دبي عنوان للسعادة ومحفّزات الإبداع

يظل الإنسان وحياته وسعادته واستقراره هو الهدف الرئيسي لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتأتي توجيهات القيادة الرشيدة في الدولة، مؤكدة هذا التوجه، ومكرسة إياه منهج عمل للحكومة ولأجهزة الدولة جميعها.

ويجسد اعتماد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، لمنظومة المخصصات المالية لموظفي حكومة دبي حرص القيادة على تمتعهم بمستويات رفيعة من السعادة والاستقرار.

وأكد سموه حرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على تعزيز الاستقرار الأسري للمواطنين وجميع العاملين في حكومة دبي. وقال: «بتوجيهات سموه اعتمدنا اليوم منظومة المخصصات المالية للعاملين في حكومة دبي، ونواصل العمل على توفير كل الإمكانات، بما يضمن تطوير الأداء الحكومي في شتى المجالات».

جهود حكومة دبي لا تتوقف في تطوير الأداء الحكومي، وتوفير المحفزات المشجّعة على الإبداع والتميز وإيجاد بيئة العمل الداعمة، واستقطاب أفضل الطاقات والكفاءات، وتمكين موظفيها من تقديم أفضل ما لديهم. وتعمل المنظومة الجديدة على ضمان حصول موظفي حكومة دبي على فرص عادلة، تحقق لهم التقدم وفقاً لتدرجهم الوظيفي، ومواكبة التحولات المتسارعة للعصر من خلال بنية تشريعية وإدارية مرنة تضمن توفير كل المقومات الضرورية للإبداع، وإطلاق الطاقات.

كما تأتي المنظومة لضمان المتطلبات الحالية والمستقبلية لرفع تنافسية الفرق الحكومية، من خلال جدول تنافسي للرواتب والمزايا لحكومة دبي، والعمل على التخطيط الاستراتيجي للقوى العاملة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات