إكسبو حصاد جهد كبير

ماكينة عمل لا تتوقف ليل نهار استعداداً للافتتاح الكبير لأكبر حدث عالمي تشهده دولة الإمارات والمنطقة «إكسبو 2020 دبي» الذي سينطلق أكتوبر من العام المقبل بمشاركة أكثر من 190 دولة، هذا المعرض العالمي الأكبر عالمياً الذي يرجع تاريخه إلى 168 عاماً مضت.

والذي نجحت دولة الإمارات نجاحاً كبيراً في استضافته وفازت على مدن من كبرى دول العالم، وها هي الاستعدادات للافتتاح تسير على قدم وساق تحت إشراف وتوجيه مباشر من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي تفقد أمس سير العمل في مواقع المعرض ومكتب إكسبو 2020 في منطقة دبي الجنوب، واستمع لما تم إنجازه من مشاريع البنية التحتية والبرامج والخطط التوعوية والترويجية للمعرض الذي سيكون الحدث العالمي الأبرز نظراً لعدد الدول المشاركة وعدد الزوار المتوقع أن يؤموه والذين يتوقع أن يفوقوا 25 مليون زائر من داخل وخارج الدولة.

وشدد سموه على ضرورة إخراج المعرض بصورة مشرفة لدولة الإمارات وشعبها وللعرب أجمعين معتبراً سموه أن اكسبو دبي 2020 منصة حضارية عالمية لجميع الدول من دون استثناء تستعرض من خلاله ثقافاتها وتراثها وتاريخها ومنتجاتها الوطنية أمام الزوار من مختلف جنسيات العالم وثقافاته.

وطالب سموه جميع الجهات المعنية بتكثيف جهودها والعمل من دون كلل أو ملل لإنجاح المعرض وإبرازه كملتقى ثقافي وإنساني وسياحي عالمي.

وختم سموه قائلاً «ما من أحد منا إلا يشرئب إلى الفلاح وبياض الوجه والنجاح» مضيفاً «ما تحصل عليه من دون جهد تفقده من دون ندم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات