الإمارات في المقدمة دائماً

تسعى دولة الإمارات لتحقيق المراكز الأولى والمتقدمة إقليمياً وعالمياً في مختلف مجالات التنمية والبناء والتطور، وها هي تتصدر مؤشراً عالمياً جديداً من المؤشرات المهمة والحيوية، وهو مؤشر الشهرة العالمي الصادر عن معهد الشهرة العالمي، والذي وضع الإمارات في العام 2019 في المركز الأول إقليمياً على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما وضعها في الترتيب السادس عشر عالمياً، ومتفوقة على بريطانيا التي جاءت في المركز التاسع عشر.

وغني عن القول إن المؤشر يقيس شهرة الدول على أساس الجهود التي تبذلها الدولة لتحسين البيئة، ومستوى مدنية سياسات الدولة، وجاذبيتها للعالم الخارجي، ومكانتها العالمية.وبينما توقّع تحليل لوكالة بلومبيرغ أن تحقق الإمارات انتعاشاً اقتصادياً في العام الجاري، اعتماداً على مساهمة أكبر من القطاع غير النفطي في نمو إجمالي الناتج المحلي. أكدت فيتش سوليوشنز التابعة لوكالة فيتش العالمية للتصنيفات الائتمانية، أنها تحتفظ بتوقعاتها الإيجابية للنمو السريع لسوق البناء في الإمارات في العامين الجاري والمقبل.

وإن الشركات العالمية سوف تستمر في الإقبال على سوق البناء في الإمارات خاصة في قطاعات مثل المرافق والطاقة. ووفق تقرير نشرته مجلة «ميد» تصدرت الإمارات سوق مشاريع الشرق الأوسط وبلدان مجلس التعاون الخليجي لشهر مايو الماضي، حيث بلغ حجم سوق المشاريع في الدولة 931 مليار دولار. هذا بعض من حصاد المؤشرات العالمية خلال الأيام القليلة الماضية، والذي يؤكد نجاح مسيرة التنمية والبناء في الإمارات بفضل توجيهات القيادة الرشيدة التي لا تقبل إلا المراكز الأولى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات