كأس العالم 2018

قواتنا فخرنا وعزنا

منذ تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة والقيادة الرشيدة تولي اهتماماً كبيراً للقوات المسلحة ولجيشنا العظيم، الذي تأسس ليحمي الوطن ويدافع عن الحق ويلبي نداء الواجب، وتلقى قواتنا المسلحة أعلى مستوى من الرعاية والدعم والتطوير الدائم، وتجهز على أحدث وأعلى المستويات.

وكما أشار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله فقد مرّت قواتنا المسلحة بمراحل تطور عديدة منذ تأسيسها، مواكبةً أحدث المستجدات العالمية في مجال الإعداد والتدريب للعنصر البشري، الذي يعتبر أهم العناصر ضمن أي منظومة دفاعية، كما شمل التطوير اقتناء أحدث التجهيزات القتالية والدفاعية، التي تكفل لقواتنا التفوق الميداني.

وتؤكد اضطلاعها بمهامها على الوجه الأكمل ووفق أفضل المعايير العالمية، وقال سموه خلال زيارته معرض «حماة الوطن... تضحية وعطاء»: «إن من واجبنا تعريف الأجيال المعاصرة بالتاريخ المشرف للقوات المسلحة، بما لذلك من أثر في تعزيز روح الولاء والانتماء للوطن وغرس مبادئ التفاني من أجل الحفاظ على رايته عالية خفاقة على الدوام».

قواتنا المسلحة هي فخرنا وعزنا، ليس فقط لما تملكه من إمكانيات وعتاد، وما تحتضنه من جنود بواسل أقوياء، وما تقدمه من تضحيات يضرب بها المثل، وما تتلقاه من عناية واهتمام فائق من قيادتنا، ولكن أيضاً نفتخر ونعتز بها لأنها قوات تدافع عن الوطن والحق، ولا تعرف العدوان، وتحترم كافة القواعد الإنسانية والدولية في القتال وتلتزم بها على أعلى مستوى.

تعليقات

تعليقات