00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إمارات المستقبل

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في مناسبات عدة أن دولة الإمارات العربية المتحدة دولة المستقبل، ومن هذا المنطلق تعمل «مئوية الإمارات 2071» على تجهيز جيل يحمل راية المستقبل، ويتمتع بأعلى المستويات العلمية والاحترافية، لضمان الاستمرارية وتأمين مستقبل سعيد وحياة أفضل، ورفع مكانة الدولة، لتكون الأفضل في العالم على كل المستويات، فمن الإمارات يبدأ المستقبل، حيث الاهتمام بالغد، والاستعداد للـ 50 المقبلة.

وتعمل دولتنا من دون كلل أوملل، لتكون فاعلة على الصعيدين الإقليمي والدولي، كما أن «مئوية الإمارات 2071» ستكون وثيقة حية، يتم مراجعتها وتحديثها بشكل دوري، حسب متغيرات المستقبل ونتائج الإنجاز، فدولة الإمارات العربية المتحدة دولة تجسد المستقبل في جميع أبعاده، وكانت وما زالت قادرة على تجاوز الأزمات، لأنها جاهزة دائماً، للاستفادة من الفرص وفتح الطرق نحو مستقبل مختلف.

إذا نظرنا إلى العالم من شرقه إلى غربه نرى أن الجمود الاقتصادي هو سيد الموقف نتيجة تداعيات جائحة «كوفيد 19»، ولكننا عندما ننظر إلى الإمارات نقول: إن الدنيا ما زالت بخير، ودولتنا بالفعل دولة المستقبل، ماضية لقطف ثمار ما تغرسه في جينات أبنائها من أجل غد أفضل، فهي نموذج رائع على تغيرات العصر التي نشهدها يومياً، الإمارات مستعدة لتحديات اليوم، وجاهزة لتحديات المستقبل بدعم قيادة حكيمة، وعبر استراتيجيات وخطط مدروسة، حتى باتت تسابق غيرها على احتلال المراكز الأولى في مجالات تنموية مختلفة، وما نراه اليوم من نماء متواصل وعمار يشار إليه بالبنان، نراه في إمارات المستقبل. واقع حي ومضيء وفاعل ومتفاعل مع العالم، وسائر بأقصى سرعة إلى المستقبل.

طباعة Email