الأنظار تتجه إلى «إكسبو دبي»

لم يتبقَّ على الحدث العالمي «إكسبو 2020 دبي» إلا 4 أشهر، وهذه الأشهر قد بدأت تختصر من عمر الزمن، ليبقى هذا الحدث العالمي، الذي تنظمه حكومة دبي، محط أنظار العالم رغم جائحة «كوفيد 19»، التي خلّفت إصابة الملايين من البشر، ولكن الإمارات العربية المتحدة قدمت التطعيم المجاني للمواطنين والمقيمين في أقل من عام، وها هي تتعافى.
 
وبدأت الأنظار تتجه إلى تنظيم «إكسبو» هذا العام 2021/‏‏‏ 2022 م، ولا مستحيل في دولة اللامستحيل، وها هو الإصرار والتحدي جعل «إكسبو» ينظم على الرغم من هذه الظروف.
 
وفي هذه الأجواء بدأت الاتصالات والفعاليات التي من شأنها جذب الأفراد إلى قاعات تم تخصيصها لكي يتم أخذ فكرة عن «إكسبو» بشكل مبسط، كما تم التواصل مع المتطوعين، وتشرفت بأن أكون واحدة من المدعوين.
 
«حياكم في إكسبو 2020 الحدث الأروع في العالم»، هذه العبارة تصلك بمجرد اتصالك بخدمة اتصالات «إكسبو» باللغتين العربية والإنجليزية لعرض والاستفسار عن أي خدمات تطلبها، وهم متطوعون ومتعاونون في تقديم خدمة التعريف بـ«إكسبو»، أو تستطيع الدخول إلى موقع «إكسبو 2020 دبي»، وتتعرف على هذه الأجنحة المشاركة من جميع بلدان العالم، وتتعرف على التنمية المستدامة وإطلاق العنان للخيال، وإبراز مواهبكم المستقبلية في صنع المستقبل الأفضل.
 
لا بد لنا أن نتعرف على تاريخ «إكسبو» وكم مرة عقد في العالم، ويجب أن نفتخر بوجوده في دولة الإمارات العربية المتحدة الدولة العربية الوحيدة، التي تستضيف هذا الحدث الكبير، وتتجه الأنظار إلى استقطاب 25 مليون فرد في 6 أشهر، ووجود 30 ألف متطوع سوف يسعون إلى تقديم كل التسهيلات، لكي يصبح هذا الحدث عربياً وعالمياً من أفضل الأحداث في العالم.
 
طباعة Email
#