00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مهارات وتقنيات علينا إجادتها

ت + ت - الحجم الطبيعي

في كثير من الأحيان يكون أحدنا قريباً من تحقيق النجاح أو بلوغ الغاية التي سعى لتحقيقها طويلاً، إلا أنه وبسبب حالة من التشاؤم أو الإحباط توقف فجأة أو تراجع، وهو لا يعلم كم كان قريباً من تحقيق غايته. لذا من الأهمية لكل واحد منا تعلم المهارات والطرق التي تمنحه القدرة على مواجهة التحديات والصعوبات والعقبات، مثل تعلم التقبل، نتقبل الأحداث المختلفة والمتنوعة بحلوها ومرها، وكيف نتجاوز السلبيات أو الوقائع التي لا نحبها أو لا تناسبنا، بل التعايش معها والتعامل وفقها في بعض الأحيان.

ومن المهارات المهمة التي يجب تعلمها فهم المسؤولية، وكيف تتم إدارتها وحدودها والطريقة المثلى للتعامل معها، وذلك بأن يتم تحملها عندما تكون مناطة به وأن يتخذ القرارات الإيجابية السليمة التي تضمن تحقيق النتائج التي يرغبها ويتطلع لها.

وأيضاً هناك مهارة فهم الواقع، بمعنى المعرفة بمتطلبات الحاضر الذي تعيشه، وما هو مناط بك وعليك تنفيذه، وهذا يعني تجاوز الماضي وتبعاته، خصوصاً السلبية منها، لأنها انتهت، والمهمة الآن هي التركيز على الحاضر وتجويده والإبداع فيه للتمكن من ضمان مستقبل مشرق وجميل تحقق خلاله ما تتطلع له. ومن المهام الحيوية والمهمة التي يجب علينا تعلمها، الشعور بأن ما نختاره في حياتنا، هو الذي يشكل هذه الحياة، لذا عندما نغمر أنفسنا بالسعادة والفرحة فإن هذا سينعكس على واقع حياتنا، لذا تنبع الحاجة للشجاعة وعدم الخشية أو عدم الاستسلام أمام الصعاب والعقبات، وفي اللحظة نفسها الحرص بشكل دائم ومستمر على التعلم، التعلم من الأخطاء، والتعلم ممن هم أكثر خبرة في الحياة، والتعلم من التجارب والنصائح، والتعلم من العلم نفسه الذي نتلقاه.

الحياة عبارة عن مهارات وطرق وتقنيات، يجب علينا إجادتها، البعض منها سنحصل عليه بالخبرة، والبعض الآخر بالمعرفة والسؤال، المهم أن تكون على وعي بأثر المهارات والطرق في تسهيل الحياة وتحقيق النجاح.

طباعة Email