00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حيّاكمـ

شغف واكتشاف

ت + ت - الحجم الطبيعي

طوال تاريخ البشرية، منذ عصور غابرة وحتى اليوم كان الشغف والحماس لدى الإنسان، يتمثل في السفر والترحال لاكتشاف البلدان المختلفة في العالم، ونقل تجارب الناس وطرق عيشهم وفنون البقاء، وكيف تغلبوا على التحديات التي واجهتم، وانتقلوا إلى مجتمعات جديدة.

الهجرة والسفر وتأثير المكتشفين ورحلات الاكتشاف لها أثر عميق في كثير من المجتمعات التي وصلت إليها، ولا يمكن أن نتوقف عند أي رحلة بغض النظر عن هدفها، إلا ونجدها أسهمت في فتح أسواق جديدة، ما يؤكد أن السفر والتنقل والاكتشاف الوسيلة والطريقة المثلى للتطور، بل إنه تحقق للإنسان اكتساب المعارف والخبرات، من خلال السفر وزيارة الأمم والشعوب، ومن هناك كانت تنقل الكثير من العادات، التي عرفت في بلد إلى بلد آخر، وستجد أن معظم الأطعمة والأدوات ونحوها، اكتشفت في موقع جغرافي محدد، ولكنها انتقلت مع التجار وخلال الرحلات.

في هذا العصر الذي يتميز بالتقنيات الحديثة وثورة حقيقية في الاتصالات، لم يتغير شغف الإنسان في سعيه نحو المعرفة، وفي رغبته في فتح أسواق جديدة، وفي التعرف على حضارات وأمم شعوب الأرض، لكن تغيرت الطريقة والوسيلة.

«إكسبو 2020 دبي»، يحمل ملامح هذا التحول والتغير، وهو يقدم نموذجاً متطوراً من شغف الإنسان في الالتقاء وتبادل الخبرات. في «إكسبو دبي»، يجتمع العالم بأسره في بقعة جغرافية محددة، وتتشارك الدول إرثها وتاريخها وتقنياتها ومبتكراتها، وتقدم نماذج وأمثلة على انفتاحها وترحيبها بالاستثمارات العالمية، فضلا ًعما يميزها من منتجات قد توجد دولة أخرى تحتاج إليها.

«إكسبو 2020 دبي»، يروي شغف الإنسان الأزلي القديم في السفر والترحال واكتشاف العالم، وهو أيضاً يقدم الفرص الاستثمارية الواعدة على طبق من ذهب لكل المهتمين.

طباعة Email