00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ميلاد عالم جديد

يجسد الاهتمام العالمي غير المسبوق، في أكبر «إكسبو» تشهده البشرية، والذي أكدته تصريحات قادة دول وهيئات عالمية بشأن الفرص التي يوفرها هذا الحدث، لتعزيز التعاون وتوحيد الجهود الدولية، الأمل الكبير الذي تعقده دول العالم على «إكسبو 2020 دبي»، الذي بات يمثل دعامة رئيسية لمستقبل الإنسانية، وبوابة عالمية لاكتشاف فرص النمو والازدهار ومواجهة تحديات التنمية.

وقد حظي الحدث، باهتمام واسع النطاق من وسائل الإعلام العالمية التي ألقت الضوء على الافتتاح المبهر لـ «إكسبو 2020 دبي»، ودوره المحوري كمنصة عالمية لمناقشة التحديات التي تواجه العالم اليوم، وتسريع عجلة النمو والتعافي الاقتصادي، والدفع بالحلول القائمة على الابتكار والإبداع. فالعالم اليوم، كما يؤكد محمد بن راشد، يقف على أعتاب مرحلة جديدة، تتطلب تضافر الأفكار وصدق النوايا لتقديم حلول تمنح السعادة لكل إنسان في مختلف ربوع الأرض، وتدفع بمسيرة التقدم الإنساني قدماً، في ظل ظروف توجب على العالم توحيد جهوده من أجل الوصول إلى المستقبل المنشود.

ويبشر الإقبال الجماهيري الكبير الذي شهده اليوم الأول لـ«إكسبو 2020 دبي»، ببدء مرحلة جديدة للبشرية، على مدى 182 يوماً ستتواصل فيها العقول وصنع المستقبل على أرض تحقيق الأمنيات والإبداع والابتكار، لتبرز الإمارات اليوم، كما يؤكد محمد بن راشد، شاهدة على ميلاد عالم جديد، مع اجتماع أهم الدول الرائدة في مختلف مجالات التطوير على أرضها، ويجمعها هدف واحد وهو صُنع المستقبل.

 
طباعة Email