00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الذي لن تتعلمه في المدرسة

من دون شك فإننا نحتاج لتعلم الكثير من المهارات والطرائق والأساليب التي تمكننا من تجاوز العقبات والصعاب، على اختلافها، كثير من هذه المهارات لا نجدها في المدارس ولا نتعلمها ونحن على مقاعد التعليم، مع أننا نقضي سنوات طويلة من العمر في التعليم والتزود بالمعرفة، ومن هنا يتضح أن تلك الأساليب هي نتاج الخبرة والتجريب، ونتاج للكثير من الأخطاء والسقطات التي تم الاستفادة منها بمقام دروس يتم فهمها لتلافي تكرار الخطأ، ومن هنا يحدث تراكم في التجارب وأيضاً في المعارف، وهذه العملية قد تكون شاقة ومتعبة، ولكن دروسها لا تقدر بثمن، ولذا بات من الأهمية إرخاء السمع والإصغاء بشكل دقيق لمن يكبرنا في السن، لأنهم اكتسبوا الكثير من خلال تجارب قاسية، الإصغاء لهم يجنبنا تكرار الأخطاء التي وقعوا بها، ويجنبنا أيضاً اتخاذ قرارات لم يحن أوانها أو لم نقم بتوفير الإمكانات اللازمة لاتخاذها. ومن أهم تلك الدروس وأكثرها أثر في حياتنا، والتي تعد أيضاً من متطلبات النجاح والتفوق جنباً إلى جنب مع العلم والمعرفة والخبرة، متطلب الثقة بالنفس وبالقدرات والمواهب والمعرفة، هذه الثقة لها انعكاس محوري ومهم على الكثير من جوانب حياتنا، ويجب علينا أيضاً ألّا ننسى قيمة التجاهل، فالتجاهل ممارسة مهمة، لأنه يمكنك أن تسقط من حساباتك الكثير من الأمور التي قد تعوّقك وتحد من انطلاقتك وتفوقك. وكما قال الكاتب والمؤلف والشاعر مارك توين ‏واسمه الحقيقي صمويل لانغهورن كليمنس: لكي تنجح في حياتك فإنك تحتاج إلى أمرين: التجاهل والثقة.

طباعة Email