العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ما هي فرص التحسين في تحليل swot وانعكاساتها على المنظومة الاستراتيجية؟

    إن عملية تحسين الأداء تتطلب نظرة شمولية تبدأ من الجذور وفرص التحسين تعتبر أهم العوامل الخارجية التي يتاح للمنظمة استغلالها من أجل تعزيز مكانتها، وتحقيق أعلى أداء، تعتبر هذه الفرص إحدى المكونات الأساسية في تحليل swot الرباعي التي تؤثر بشكل إيجابي على أداء المنظمة. 
     
    ويعتبر فرص التحسين في تحليل swot الرباعي محركاً في تحقيق أهدافها، والتعرف على التهديدات والتحديات التي يجب السيطرة عليها وتقليلها إلى أقل حد ممكن لمستقبل أفضل، كما يساهم في تحديد الفرص المتاحة للمنظمة التي ليس للمنظمة يد فيها، ولكنها تؤثر بشكل إيجابي على العمل، يعتبر هذا التحليل بمثابة نموذج تقييمي يستخدم في قياس ما يمكن وما لا يمكن تنفيذه للمنظمة، حيث يتكون تحليل swot الرباعي من نقاط القوة، ونقاط الضعف، والتهديدات المحتملة، والفرص المتاحة، تشير الفرص المحتملة إلى التغييرات الجديدة المحيطة بالمنظمة والتي تساعد في تحسين عمل المنظمة، ويطلق عليها فرص التحسين أو الفرص الإيجابية نظراً لقدرتها على تعزيز قوة المنظمة وزيادة فاعليتها وإنتاجيتها، كظهور نظام تكنولوجي جديد يستخدم في تحسين المنتجات. فرصة جيدة للمنظمة
     
    تتعدد فرص التحسين الإيجابية التي تحيط بالمنظمة وتساعدها على احتلال مكانة متميزة بين المنافسين أهمها ما يلي:
     
    حدوث تغييرات في الموافقات التنظيمية
     
    ظهور سوق جديدة محتملة 
     
    زيادة الحاجة إلى الخدمات أو المنتجات التي تقدمها المنظمة
     
    انخفاض عدد المنافسين الذين يعملون في نفس مجال عمل المنظمة
     
    التغطية الإعلامية الجيدة للمنظمة 
     
    ظهور حاجة في المجتمع للخدمات أو المنتجات التي تقدمها المنظمة أو المؤسسة.
     
     
    الأسئلة التي يمكن طرحها عند تحديد فرص التحسين
     
     
    يتطلب إجراء تحليل swot الرباعي للمنظمة تحديد الفرص المحتملة والمتاحة للمنظمة، يتم تحديد فرص التحسين الخارجية من خلال بعض الأسئلة التي تساعد في التعرف على الفرص المتاحة:
     
    هل توجد أحداث جديدة تستفيد منها المنظمة في تنمية أعمالها؟
     
    ما هي القوانين والسياسات التي تصب في صالح المنظمة؟
     
    هل هناك تغييرات مستقبلية في اللوائح التي تؤثر على المنظمة بشكل إيجابي؟
     
    هل يفكر العملاء في عمل المنظمة؟
     
    هل توجد اتجاهات معينة في السوق تعزز رغبة العملاء في المنتجات أو الخدمات الخاصة بالمنظمة؟
     
     
    فرص 
     
     
    بعد إجراء تحليل swot الرباعي والتعرف على الفرص المتاحة والتهديدات، ونقاط القوة والضعف المرتبطة بالمنظمة والمؤثرة على عملها، يتم التوصل إلى نتائج معينة تعتمد بشكل أساسي على استراتيجيات مختلفة تختار من بينها المنظمة الاستراتيجية التي تتناسب مع ظروف العمل داخل المنظمة، والظروف البيئية الخارجية.
     
    وفيما يخص الفرص المتاحة للمنظمة يقع الاختيار بين الاستراتيجيات التالية:
     
     
    الاستراتيجية العلاجية
     
    تشير هذه الاستراتيجية إلى وجود بعض الفرص الإيجابية لدى المنظمة، بالإضافة إلى وجود نقاط ضعف للمنظمة تؤثر على قدرتها في الاستفادة من هذه الفرص، فتعمل الاستراتيجية العلاجية على معالجة نقاط الضعف التي تعاني منها المنظمة حتى تتمكن من استغلال الفرص الاستغلال الأمثل.
     
     
    الاستراتيجية الهجومية
     
    تعتمد الاستراتيجية الهجومية على امتلاك المنظمة مجموعة من الفرص الجيدة ونقاط القوة، فتعمل هذه الاستراتيجية على تعزيز قوة المنظمة من خلال الاستفادة من كافة الفرص المتاحة لنتيجة افضل.
     
    يوفر تحليل swot الرباعي للمنظمة فرصة للتعرف على مكانتها بالنسبة للمنافسين، كما يساهم في بناء استراتيجية العمل في المنظمة، للحصول على نتيجة فعالة من تحليل swot الرباعي يجب التأكد من تحسينه، وفيما يلي بعض النصائح والإرشادات التي تساعد في تحسين تحليل swot الرباعي:
     
    عمل البحوث الخاصة مع المنافسين، وذلك من خلال بذل الكثير من الجهد في تقييم وتصغير المكونات الأساسية في تحليل swot الرباعي من منظور جميع الشركاء.
     
    الاعتماد على «عدسة بورتر» في الكشف عن المنتجات أو الخدمات البديلة الموجودة في السوق والتي تعتبر بمثابة تهديد للمنظمة، والتعرف على قوة التفاوض.
     
    اعتماد الدقة في اختيار الهدف بشرط أن يتوافق مع أهداف العمل في المنظمة.
    طباعة Email