00
إكسبو 2020 دبي اليوم

دبي مستعدة للإبهار

ت + ت - الحجم الطبيعي

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «حفظه الله ورعاه»، في تغريدة لسموه عام 2015، قال: «وعدنا العالم بأننا سنبهره في 2020 »، كما وعدهم صانع الفرح والسعادة «سنحقق شعارنا في تواصل العقول لبناء مستقبل أفضل»، تغريدة سموه عكست رؤيته الواسعة ونظرته التفاؤلية في مواجهة التحديات بالتخطيط السليم وتكاتف كافة الجهود، وثقته الغالية في فريق عمله، بأن نكون الأفضل عالمياً.

واليوم واستعداداً لانطلاقة إكسبو 2020 في دبي أكتوبر 2021، رحب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بوفود الدول والمنظمات الدولية والمؤسسات الأكاديمية والشركات في الاجتماع النهائي قبل انطلاق الحدث العالمي، وقال سموه: «رحبت دبي اليوم بوفود 173 دولة و24 منظمة دولية في اجتماعهم النهائي استعداداً لانطلاقة إكسبو 2020 في دبي أكتوبر القادم.. دبي مستعدة.. و190 دولة مستعدة.. والعالم يستعد لاستعادة عافيته عبر أكبر حدث ثقافي في العالم».

 وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020: «تمكنت دولة الإمارات بفضل رؤية قيادتها، وما اتخذته من إجراءات احترازية من أن تكون واحدة من أفضل الدول تعافياً من جائحة «كوفيد 19»، واليوم بفضل هذه الرؤية وثقة كافة الدول والمنظمات المشاركة في إكسبو 2020 نستكمل الاستعداد لاستقبال العالم في دبي» واليوم «يأتي العالم إلى إكسبو 2020 دبي، سعداء بتواجدهم معنا، ونتطلع معهم لاستقبال أكبر حدث عالمي في 2021».

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «حفظه الله ورعاه»، يريد لإكسبو 2020 أن يكون الأول من نوعه والأفضل عالمياً في تاريخ إكسبو إعداداً وتنظيماً وإدارة واستضافة، واحتراماً لضيوف المعرض زواراً وعارضين وإعلاميين ومستثمرين، بطموحات تحقيق النجاحات والإنجازات، بخطى ثابتة نحو تحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة، ويظهر المعرض الأهم والأبرز على المستوى العالمي، في أجمل حلة له في دانة الدنيا دبي، ليتعرف العالم من خلاله على ثقافة شعب دولة الإمارات، واحترامهم لثقافات الآخرين وإيمانهم بالتعايش والعدالة والمساواة بين شعوب العالم، وبعون الله دبي مستعدة لاستقبال الحدث الثقافي الأكبر عالمياً، وستبقى دولة الإمارات البقعة الأكثر أمنا وأماناً وسعادة لشعوب العالم.

 

بقلم: علي عتيق بن لاحج

 

طباعة Email