أبطال الصحة.. تقدير مستحق

الإمارات على الدوام استثناء، في صناعة الأبطال الحقيقيين كما في تقديرهم، لترسخ في كل ما تبادر إليه، تجارب غير مسبوقة تحتذى عالمياً في إعداد النماذج المتفوقة من المتميزين في كل القطاعات، وما نشهده في هذه الأزمة، من الإعلاء الكبير الذي تسمو به الإمارات بالكوادر الطبية، بالاحتفاء والتقدير والتكريم، بل وما تقدمه لهم من حماية على مستوى العالم بأطنان المساعدات الطبية التي ترسلها إلى الدول، لهو تعزيز للقيمة الحقيقية الكبيرة التي أظهرتها الأزمة لهؤلاء الأبطال في خط الدفاع الأول.

تكريم مستحق من صاحب المبادرات العظيمة وصانع الأبطال والتميز، محمد بن راشد، أثلج صدورنا جميعاً بالأمس، بتوجيه سموه بمنح أصحاب التخصصات الطبية المختلفة في هيئة الصحة بدبي ممن يعملون على تقديم الخدمات الطبية المباشرة لمرضى «كوفيد 19» الإقامة الذهبية لمدة عشر سنوات، وهو تقدير كبير، كانت قيادة الإمارات دائماً سباقة إليه في مختلف المجالات الحيوية وخصوصاً تلك التي تمس حياة الناس ومستقبلهم.

وهذا ما أكد عليه كذلك محمد بن زايد خلال المحاضرة في مجلس سموه مخاطباً عدداً من أبطال خط الدفاع الأول بالقول: «جهودكم حفظت الصحة والأمن والاقتصاد، بل وحفظت مستقبل الإمارات»، إذ نقل لهم سموه شكر وتقدير صاحب السمو رئيس الدولة، على بطولتهم وتفانيهم في مواجهة هذا الوباء وتحصين الناس والمجتمع.

ما تقدمه قيادتنا العظيمة من تقدير للتميز والتفاني، هو ما يصنع فارقاً كبيراً يميز الإمارات في تحفيز كل ما يحصن ويبني ويعلي صروح الوطن ويضمن مناعته، ويديم نهضته وتقدمه ويعزز من فرص ومستقبل أجياله.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات