نحن هنا أين أنتم

حكاية الأسلحة القطرية في إيطاليا

هكذا وبكل وضوح ثبت بالدليل القاطع ما كنّا نردده منذ 2010 وبدأ الجميع يتفق معنا بعد طرد قطر من تحالف دعم الشرعية في اليمن بسبب تحركاتها الإرهابية، بعملية أمنية غير مسبوقة من حيث الكمية والنوعية ضبطت الشرطة الإيطالية أسلحة متنوعة بيد جماعات يمينية متطرفة وأوقفت في نفس العملية 3 أشخاص بينهم مرشح سابق لعضوية مجلس الشيوخ عن حزب «فورزا نوفا» الفاشي، ومن ضمن الأسلحة صاروخ جو-جو صالح للاستخدام وبحالة ممتازة يستخدمه الجيش القطري نحن نتحدث هنا عن الصاروخ «ماترا» الذي يزن 245 كيلوغراماً ويبلغ طوله 3.54 أمتار مصنوع في فرنسا وتبلغ قيمته في السوق السوداء للأسلحة نصف مليون يورو، الصاروخ القطري في قلب أوروبا يفتح الباب على مصراعيه أمام الأسئلة المنطقية من، كيف، متى، أين، ماذا ولماذا ؟

من: بحسب مصادر صحفية في أوروبا وأمريكا أن الصاروخ منحه (الأمير المخلوع )حمد لتنظيم القاعدة في المغرب العربي وبعده انتقل إلى أوروبا في إطار تنسيق بين الجماعات المتشددة التي تجمعهم أيدلوجية العنف.

كيف: النقل تم بالتعاون مع تاجر أسلحة إيطالي شهير يدعى داني باولا وهو ينتمي لليمين المتشدد فكرياً.

متى: في الفترة الممتدة بين 2010 و 2013

أين: التسليم في مرسى البريقة وهو ميناء ومنطقة صناعية نفطية ليبية سيطر عليه على فترات متباعدة عناصر من القاعدة بتسهيلات من تنظيم الإخوان في ليبيا المرتبط بقطر بشكل وثيق.

ماذا: الصاروخ هجومي جو جو ويمكن تحويره ليصبح أرض جو وتاريخه العسكري في عام 1996 أسست شركة ماترا الفرنسية وشركات أخرى مجموعة لإنتاج الصواريخ وأبقت وحدة الصواريخ التابعة لها والمعروفة باسم ماترا للصواريخ نشطة والتي أصبحت في عام 1999 تعرف باسم صواريخ ايروسباسيال ماترا

لماذا: هذا هو سؤال المليون الذي لم يستطع أحد في العالم الإجابة عليه ولنعيد صياغة السؤال بشكل منطقي، ماذا يريد الحمدين وتميم من العالم ؟ لماذا يكرهون السلام ؟

العالم كله يبحث عن جواب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات