في حضرة الكتاب

ت + ت - الحجم الطبيعي

يُعدّ معرض أبوظبي الدولي للكتاب إحدى العلامات البارزة في مجتمع الإمارات، حيث يشارك فيه نخبة من كبار مثقفي العرب والعالم، كما يحضره عدد من القادة السياسيين، ويتم من خلاله تكريم المبدعين والفائزين بجوائز الثقافة التي تنظمها الدولة، كونها من الدول التي تمنح المثقف والرياضي العربي اهتماماً كبيراً.

ومن خلال تجربتي وجدت أن أبناء الوطن يولون اهتماماً متعاظماً بجميع المجتهدين والمميزين، ويقدمون لهم الدعم المعنوي والأدبي والمادي حتى يستمروا في تطوير مواهبهم ومقدراتهم في صناعة الإبداع، ومعرض الكتاب الذي أتشرف بالمشاركة فيه اليوم لأول مرة من خلال آخر إصداراتي بعنوان «وطن من ذهب»، وهو الإصدار الذي أعتز وأفتخر به، كونه الأول على مستوى القطاع الرياضي.

والذي تم الإعلان عنه خلال احتفالات الدولة في خمسينيتها، ووزع على مستوى الهيئات الرياضية والوطنية والجهات الرسمية، ويعتبر من الأعمال الرائدة في مجال التوثيق لكرة القدم الإماراتية، أقدمه اليوم كجهد متواضع إيماناً مني بمدى أهمية مثل هذه الأعمال التوثيقية لخدمة بلادي.

ولا أملك إلا أن أتقدم بالشكر والتقدير للدعوة الكريمة التي حظيت بها للمشاركة في معرض أبوظبي الدولي بهذا العمل، والذي أتمنى أن ينال رضا وإعجاب المثقفين لأسعد بتسجيل أول أهدافي في مرمى الثقافة، وهذا يدل على الاهتمام المتعاظم الذي توليه الدولة بمختلف القطاعات الثقافية والرياضية والاجتماعية والعلمية، وهكذا هي الإمارات بلد الخير والمبادرات الطيبة التي تخدم المجتمع.

وخلال الحدث الثقافي سأشارك بمحاضرة أتحدث فيها عن مآثر المغفور له فقيد الوطن الكبير الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، طيّب الله ثراه، ودوره وإسهاماته في القطاع الرياضي، فقد تلقيت دعوة كريمة من نادي تراث الإمارات للمشاركة في هذا الحدث، وهو أيضاً أمر افتخر وأعتز به لأنني أتحدث عن رجل قدم الكثير للرياضة في الوطن، وهذه الجلسة ستعقد في السادسة والنصف بمقر المعرض الدولي.

وهذا أيضاً يؤكد مدى حرص مؤسساتنا الوطنية التي تسعى دائماً للحفاظ على المكتسبات الوطنية وتقديمها للمجتمع والرأي العام، فالشكر للقائمين على المعرض والنادي والمؤسسات التي تعنى بهذا القطاع الحيوي المهم لدعوتهم المثقفين العرب، وأتمنى التوفيق في هذه المناسبة التي تعد من المناسبات السارة «للعبدلله»، متمنياً للحضور التوفيق والنجاح لي في مهمة جميلة أعتز بها، وفي مكان حدث دولي ثقافي تبرز الرياضة فيها بكل ثقة! والله من وراء القصد

طباعة Email