جمال «الوفاء» الرياضي!

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكتب لكم من العاصمة الأردنية عمان حيث ألبي دعوة من الاتحاد العربي للثقافة الرياضية لفوزي بجائزة «الوفاء» شاكراً ومقدراً لهذه الثقة، متمنياً أن أكون عند حسن ظن من رشحني.. ويتواجد هنا أعداد كبيرة من مشاهير ونجوم الرياضة العربية، فقد استعد الأشقاء لاحتضان هذه المناسبة ضمن احتفالات المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة بالعيد الـ60 لميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين عاهل المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، راعي الرياضة والرياضيين، حيث تشهد قاعة المؤتمرات الكبرى في المركز الثقافي الملكي بعمان مساء اليوم الحفل الكبير الذي يرعاه رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة وتنظمه الجمعية الرياضية الثقافية بالأردن بالتعاون وبإشراف الاتحاد العربي للثقافة الرياضية، حيث سيتم خلال الحفل تكريم الفائزين بجوائز الاتحاد العربي للثقافة الرياضية، مع اهتمام كل وسائل الإعلام الأردنية والعربية بالحضور ومشاركة كوكبة ونخبة من الرموز والشخصيات الرياضية.

يتخذ الاتحاد العربي للثقافة الرياضية من العاصمة المصرية القاهرة مقراً دائماً له، ويترأسه الزميل أشرف محمود، وتشكل جوائزه حافزاً كبيراً للأسرة الرياضية، فهي تتويج لمسيرة حافلة بالإنجازات لمن تم اختيارهم بالتكريم، وجاء اختيار الفائزين بها بدقة.

استثمرت الزيارة وتذكرت مع رفقاء الدرب زيارتي الأولى إلى المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة عام 1983، خلال حضوري أعمال أول لجنة إعلامية للاتحاد العربي لكرة السلة التي جرت على هامش البطولة العربية والتي فاز بها منتخب العراق بفارق سلة عن نظيره الأردني في مباراة تاريخية ساخنة لا تنسى، وما يسعدني أكثر هو التواصل الإنساني الاجتماعي بين الحضور خاصة وهم من جيل القيم والمبادئ في الحركة الرياضية الذين ساهموا بدعم مسيرة الرياضة ببلدانهم، ووضعوها كمحور مهم في المجتمعات.. جاءت هذه الجائزة لتكافئهم على سنين العطاء فالوفاء لأهله والشكر لمن قدر هذه الكوكبة من رجال الزمن الجميل. والله من وراء القصد

طباعة Email