00
إكسبو 2020 دبي اليوم

احتفالية غير مسبوقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

شاركت الهيئة العامة للرياضة أبناء الوطن احتفالاتهم بيوم العلم، وذلك من خلال تنظيم فعالية رفع العلم ومشاركة جميع أفراد أسرة الهيئة، التي تضمنت العديد من الفقرات التي تعبر عن الشعور بالفخر والانتماء، وتعكس حرص المؤسسة الرياضية الرسمية على المشاركة في هذا اليوم الذي يمثل عرساً احتفلت به كل مؤسساتنا الوطنية، ومن المشاهد الجميلة هي دعوة الأخ والزميل الكابتن القدير أحمد عيسى قائد المنتخب الوطني في مبادرة تسجل للأمانة العامة، التي وجهت الدعوة لأحد قادة الحركة الرياضية الذي اعتزل اللعب عام 1980، وبعدها تولى مناصب رياضية إدارية وفنية مرموقة في كرة الإمارات، فالرعيل الأول من أفراد المنتخب الذي مثّلنا أول مرة يجب ألا ننساهم نظراً لما قدموه تجاه بلدهم من جهود كبيرة، وما زالت الجماهير وصناع القرار على مستوى قطاع الرياضة يدركون أهمية دورهم ومكانتهم، فالفرصة كانت طيبة ونحن نستمع إلى شعور أول من حمل علمنا في محفل رياضي انطلق بعد قيام الدولة بثلاثة أشهر، لهذا كانت الفرصة جميلة ونحن نستمع لمشاعر الكابتن في يوم جميل، حيث احتفلت الأوساط الرياضية جميعها، لكن احتفال الهيئة «الأم» غير، لأنه جديد وغير مسبوق، كونه يتزامن مع الذكرى الخمسين لقيام الدولة، كما أشار سعيد عبد الغفار الأمين العام، مؤكداً أن الهيئة العامة للرياضة ستواصل العمل من أجل تحقيق المزيد، والبناء على ما قام به الأوائل من أبناء الإمارات، فهم المؤسسون ويمثلون ركائز قوية لبناء قطاع الرياضة، وسنحرص على إعداد جيل من الأبطال الواعدين القادرين على المنافسة وتحقيق الإنجاز لإعلاء اسم الدولة، واختتم عبد الغفار بالقول إن حضور ومشاركة النجم الكبير أحمد عيسى - الذي يحمل ثقافة وفكراً عالياً ظهرا بوضوح عندما كان لاعباً، وتجليا بعد أن تحول إلى إداري - هي إشارة رمزية تهدف إلى تكريم الرعيل الأول من رياضيي الإمارات، وأن وجودهم اليوم هو عون لنا ودعم ومساندة لتواصل الأجيال، خصوصاً في مناسبة كالاحتفال بيوم العلم، تأكيداً على تلاحم الأسرة الرياضية، وهذا ما نسعى إليه جاهدين بالتعاون مع الجميع.. والله من وراء القصد.

طباعة Email