العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تحدٍ جديد للأبطال

    استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للفريق الأول لكرة القدم بنادي شباب الأهلي، بعد الإنجازات التي سجلها الفريق، والفوز بثلاثة ألقاب خلال الموسم الكروي المنصرم متمثلة في بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس الخمسين، وكأس السوبر يمثل تحدياً كبيراً لأبطال الثلاثية بعد جولتي دوري المحترفين.

    ويأتي هذا الاستقبال من سموه كدعم كبير لأسرة النادي، لأن بلوغ منصات التتويج لا يأتي من قبيل الصدفة، وأن المركز الأول لا يناله إلا المثابر والدؤوب في عمله كما قال سموه لهم. فما أجمل وأحلى وأسعد للفريق، وهو يدخل الموسم الجديد بعزيمة وبروح وإصرار، حيث كان لقاء سموه رسالة لهم بضرورة الحفاظ على المكتسبات التي حققوها بقيادة مدرب وطني نجح في أن يثبت للجميع قدرة أبناء الوطن على تحمل المسؤولية الملقاة على عاتقهم لو أعطوا الفرصة، ليس فقط في الرياضة، وإنما بكل المجالات الحياتية.

    وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بروح الفريق الواحد وتضافر الجهود الإدارية والفنية، ودور الشركاء الاستراتيجيين للنادي، والتي مكنت فريق شباب الأهلي من مواصلة تحقيق الإنجازات التي تضاف إلى رصيد النادي، وهذا أيضاً مؤشر طيب يجب أن تتمتع به أنديتنا إذا كانت تريد تحقيق النتائج وتوصلك إلى المركز الأول.

    كما نوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، خلال الاستقبال بأهمية قطاع الشباب والرياضة الذي توليه القيادة الرشيدة رعاية واهتماماً، وطالب سموه بضرورة مضاعفة العمل والتخطيط الإداري الدقيق، لرفع مستوى الكفاءة بما يضمن استمرارية تحقيق الإنجازات وبما يعزز من دور الأندية في رفد المنتخبات الوطنية لمواصلة تحقيق إنجازات رياضية إماراتية في المحافل الدولية، فهذه التصريحات والتأكيدات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، تبين إيمان قادتنا بدور المجتهدين الأبطال من أبناء الوطن، فهنيئاً لأبطال الثلاثية، فهذا الاستقبال وضعكم في تحدٍ جديد، والله من وراء القصد.

     

    طباعة Email