الجمهورية - مصر

الوعود للفلسطينيين.. والدعم لإسرائيل!!

أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما مرة أخري التزامه بحل الدولتين اساسا لانهاء الصراع الفلسطيني الاسرائيلي دون أن يحدد الوسائل الكفيلة بتحقيق هذا الالتزام الذي ورثه عن الرئيس السابق بوش الصغير الذي أطلقه ولم ينفذه طوال حكمه الذي دام 8 سنوات وارتكب في ظله جرائم الحرب ضد افغانستان والعراق وحرض اسرائيل علي ارتكاب جرائم من النوعية نفسها ضد الفلسطينيين واللبنانيين والسوريين.

ان الوعود الأمريكية الجوفاء بتنفيذ حل الدولتين لا تستهدف إلا ربط الفلسطينيين والدول العربية بالعربة الأمريكية التي للأسف الشديد لا تتوجه إلا لإسرائيل حليفها الاستراتيجي بينما يشكل الآخرون بالنسبة لها الاحتياطي الذي تلجأ إليه عند الحاجة لحماية مصالحها وتحقيق أهدافها في المنطقة دون أن تدفع إلا القليل من الوعود لأن الكثير قد انصب في جيب اسرائيل سلاحا حديثا ومالا وفيرا ودعما سياسيا الاطماع في المنطقة لا تقف عند حد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات