رأي البيان: تحديات كبرى

تعقد في أبوظبي اليوم القمة الخليجية التاسعة عشرة وسط اهتمام عربي ودولي كبير وفي ظل تحديات ضخمة على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية تواجهها المنطقة والعالم. ولكون القمة على هذا القدر من الأهمية ولكون الآمال المعلقة عليها عظيمة , حرص كل من الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان والأمين العام للجامعة العربية عصمت عبدالمجيد والأمين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي عزالدين العراقي على حضور الجلسة الافتتاحية للقمة. وعلى الصعيد الخليجي, تطرح على جدول أعمال القمة قضايا كثيرة منها تعزيز التعاون الأمني الجماعي بين دول المجلس والتأكيد على العمل بتوصيات المجلس الوزاري فيما يتعلق بالجانب الدفاعي. وعلى الجانب الاقتصادي تبرز مسألة اعتماد مشروع الاستراتيجية الشاملة للتكامل الاقتصادي فضلا عن دعم جهود القطاع الخاص. ولعل من اهم القضايا الاقتصادية التي طرحت نفسها على الساحة قبل اجتماعات القمة هي التذبذب الكبير في أسعار النفط وانخفاضه لأدنى مستوياته. وعلى الصعيد الاقليمي تطرح بعض القضايا بنفسها على القمة منها قضية العراق والعلاقات مع ايران. وهناك ايضا عملية السلام في الشرق الاوسط والضربات المؤلمة التي تتعرض لها على يد رئيس الوزراء الاسرائيلي المتطرف بنيامين نتانياهو.

طباعة Email