جورجيا تحسم الجدل وتعلن فوز بايدن

ذكرت تقارير إعلامية أن ولاية جورجيا الأمريكية أقرت اليوم "الجمعة" فوز الرئيس المنتخب جو بايدن بالانتخابات الرئاسية في الولاية، وهو ما يعني فوز بايدن رسمياً بأصوات الولاية في المجمع الانتخابي وعددها 16 صوتاً.

وقبل نحو 10 أيام، كانت سلطات ولاية جورجيا قد قررت إعادة فرز الأصوات في الانتخابات، التي تنافس فيها المرشح الديمقراطي جو بايدن مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأعلن سكرتير ولاية جورجيا براد رافنسبرغر، أن السلطات في الولاية قررت إعادة فرز الأصوات يدويا، بعد أن اتضح أن فارق الأصوات بين بايدن وترامب يقل عن 0.5 بالمئة.

وتمتلك ولاية جورجيا 16 صوتا في المجمع الانتخابي، وتعد من أبرز الولايات الحاسمة والمتأرجحة في الانتخابات الرئاسية الأميركية.
واليوم الجمعة، وجه نائب حاكم ولاية جورجيا براد رافينسبرغر ضربة جديدة لجهود حملة ترامب، عندما أكد أن الفرز اليدوي والمراجعة لكل الأصوات خلصت إلى أن بايدن هو الفائز.

ويستعد بايدن لتولي السلطة في 20 يناير المقبل، لكن ترامب المنتمي للحزب الجمهوري ما يزال يرفض التسليم.
 
ورفع ترامب عدة دعاوى قضائية في ولايات حاسمة، لمحاولة دعم مزاعمه غير المستندة إلى أدلة، عن تزوير واسع في عمليات التصويت.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات