«تويتر» تقيد الوصول إلى 18 تغريدة لترامب

منذ فجر الثالث من نوفمبر، صبيحة الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، وضعت منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة (تويتر) 18 علامة تحذير على تغريدات للرئيس المنتهية ولايته، دونالد ترامب، وبررت إجراءاتها بأن التغريدة المقيّدة تتضمن محتوى «مختلفاً عليه وقد يكون مضللاً عن انتخابات أو أي عملية مدنية أخرى». واليوم السبت، وضعت «تويتر» 5 علامات تحذير على خمس تغريدات لترامب، للأسباب ذاتها.

والتغريدات مثار الجدل غالبيتها تشكك في نزاهة الانتخابات، وتنشر أخباراً مضللة وفق معايير تويتر. على سبيل المثال، اعتبر إعلان ترامب فوزه في الانتخابات من الأخبار المضللة، لأنه لا يستند لتقارير رسمية. كذلك حين يتهم حملة خصمه بالتزوير في فرز الأصوات، فإنه ينتهك معايير «تويتر».

وأخفى موقع تويتر تغريدة لترامب تقول: «نتقدم بفارق كبير لكنهم يحاولون سرقة الانتخابات» خلف علامة تشير إلى أنها قد تكون مضللة وقيّد الموقع قدرة المستخدمين على مشاركة المنش

طباعة Email
تعليقات

تعليقات