شراء

30 طائرة «أف-16» لدولة خليجية

أعلنت وكالة الدفاع والأمن الأميركية أن دولة خليجية، لم تحددها، طلبت شراء 30 طائرة «لوكهيد مارتن أف-16 بلوك 61»، وتحديث 79 طائرة «أف-16أي/ أف بلوك 60 ديزيرت فالكون». ويتضمن المقترح أيضا شراء قطع غيار للطائرات ومعدات تدريب وأخرى لوجستية.

وقدرت الوكالة في اخطارها للكونغرس قيمة الصفقة بحوالى 270 مليون دولار أميركي، ومن المعتقد أن هذا المبلغ للأجهزة المصاحبة وقطع الغيار وعناصر التدريب، بينما الطائرات الجديدة وعمليات التحديث ستكلف أكثر من ذلك بكثير. وامتنعت شركة «لوكهيد مارتن» عن التعليق على الصفقة، فيما أعلنت وكالة الدفاع الأميركية أن المعدات المُحدثة في الطائرات هي الرادار وإلكترونيات الطائرات والقدرات المسلحة.

ويعد رادار «إيه أن/ إيه بي جي-80» النشط أوضح ما يميز طائرات «بلوك 60». وبينما لم تعد الشركة تصنع هذا النوع من الرادارات، فإن الشركة ستدخل في طائرات «بلوك 61» نوعا جديدا من الرادارات من طراز «نورث روب غرومان سكالبل إيغل بيم» أو من طراز «ثيون أدفانسند كومبات رادار».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات