روسيا في تدريبات بحرية مع «الناتو»

أعلنت روسيا، أمس، أنها ستنضم إلى تدريبات بحرية تشارك فيها أكثر من 30 دولة قبالة ساحل باكستان، في تدريب مشترك نادر يضم بعض السفن من روسيا ومن دول أعضاء في حلف شمال الأطلسي، وهذه المشاركة الروسية هي الأولى منذ عشر سنوات. وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن التدريبات التي تجرى للتصدي للقرصنة (أمان -2021) ستجرى في منطقة بحرية قرب كراتشي في فبراير، بمشاركة قوات من بريطانيا والولايات المتحدة وتركيا والصين واليابان ودول أخرى، بهدف تعزيز التعاون الدولي ضد القرصنة.

وذكرت وكالة تاس للأنباء نقلاً عن الوزارة أن أحدث سابقة شاركت فيها روسيا في تدريب مع سفن دول تابعة لحلف شمال الأطلسي كان في 2011 خلال مناورة «بولد مونارك» قبالة سواحل إسبانيا.

وقال مسؤول في حلف شمال الأطلسي، التحالف العسكري الذي يضم 30 دولة عضواً، إن الحلف لا يعتزم حالياً المشاركة في تدريبات مع روسيا لكن مشاركة الدول بشكل منفرد أمر يعود لكل دولة.

وتابع قائلاً: «التعاون العملي بيننا يظل معلقاً نتيجة لضم روسيا غير القانوني وغير المشروع لشبه جزيرة القرم من أوكرانيا في 2014».

ومن المتوقع أن يشارك في المناورات أعضاء حلف الناتو، الولايات المتحدة وبريطانيا وتركيا، وكذلك حليف روسيا الوثيق الصين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات