بايدن يعتمد فريقاً من النساء وترامب متمسّك بالقضاء

أعلن الفريق الانتقالي للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، أمس، عن اختياره لفريق الاتصالات بالبيت الأبيض في الإدارة المقبلة، واختار سبع سيدات لأرفع وظائف اتصالات في البلاد، فيما كرر الرئيس الحالي دونالد ترامب رفضه الاعتراف بالهزيمة، في أول مقابلة إعلامية له منذ الانتخابات الأخيرة.

وقال الفريق الانتقالي لبايدن في بيان «أعلن الرئيس المنتخب بايدن ونائبة الرئيس المنتخبة كمالا هاريس عن أعضاء جدد من موظفي البيت الأبيض سيتولون مناصب اتصالات رفيعة المستوى».

«ولأول مرة في التاريخ، ستتولى النساء بالكامل هذه الوظائف الخاصة بالاتصالات». ومن بين الفريق المعين حديثاً قدامى العاملين في المجال، بما في ذلك مديرة الاتصالات السابقة في إدارة أوباما في البيت الأبيض جين بساكي، التي ستعمل سكرتيرة صحافية للبيت الأبيض.

وستتولى كيت بيدينغفيلد، التي كانت مديرة الاتصالات لمكتب بايدن عندما كان نائباً للرئيس، منصب مديرة اتصالات البيت الأبيض في الإدارة الجديدة. وقرر بايدن ترشيح رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي السابقة جانيت يلين لمنصب وزيرة الخزانة في إدارته.

وأكد الفريق الانتقالي أيضا ترشيح شخصيات لمناصب اقتصادية أخرى، ومن بينهم نيرا تاندين لرئاسة مكتب الإدارة والميزانية وسيسيليا روس كرئيسة لمجلس المستشارين الاقتصاديين. وإذا وافق مجلس الشيوخ على تعيينها، ستصبح يلين أول امرأة تتولى المنصب الأعلى في وزارة الخزانة.

ترامب على موقفه

وأجرى ترامب أول من أمس، أول مقابلة تلفزيونية مباشرة له منذ الانتخابات الرئاسية، حيث ظهر على قناة «فوكس بيزنس نيوز» وكرر مزاعم لا أساس لها بشأن تزوير انتخابي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات