بوتين يدعو وزيري خارجية أرمينيا وأذربيجان إلى موسكو اليوم لبحث الوضع في قره باغ

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وزيري خارجية كل من أرمينيا وأذربيجان المنخرطتين في معارك دموية في ناغورنو قره باغ، إلى موسكو اليوم الجمعة لإجراء مفاوضات، بحسب ما أعلن الكرملين مساء أمس الخميس.

وقال الكرملين في بيان إنه "في التاسع من أكتوبر، وزيرا خارجية أذربيجان وأرمينيا مدعوان إلى زيارة موسكو للتشاور" بوساطة الخارجية الروسية.

وأضاف أن الهدف هو "وقف القتال" بهدف تبادل الأسرى وجثث الجنود القتلى على وجه الخصوص.

وأضاف الكرملين أن "رئيس روسيا يدعو إلى إنهاء القتال في ناغورنو قره باغ لأسباب إنسانية، بهدف تبادل جثث القتلى والسجناء"، موضحًا أن بوتين أجرى مباحثات مع الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان.

ولم يصدر ردّ فعل فوري عن يريفان وباكو ولم يتّضح ما إذا كان الزعيمان قبلا دعوة موسكو.

ووصل وزير الخارجية الأذربيجاني أمس الخميس إلى جنيف للاجتماع مع مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا (روسيا وفرنسا والولايات المتحدة) المُكلّفة الوساطة الدولية في هذا النزاع المستمرّ منذ أكثر من 30 عامًا. ولم يرشح شيء عن هذا الاجتماع.

ومن المقرّر أن يستقبل وزير الخارجيّة الروسي سيرغي لافروف نظيره الأرميني الاثنين في موسكو.

كلمات دالة:
  • بوتين،
  • أرمينيا ،
  • أذربيجان ،
  • ناغورنو قره باغ،
  • موسكو،
  • الكرملين
طباعة Email
تعليقات

تعليقات