بوتين يغازل ترامب ويراوغ بايدن

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، أنه لاحظ ما وصفها «نبرة عداء حادة لروسيا» من مرشح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأمريكية جو بايدن، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن تصريحات بايدن عن الحد من الأسلحة كانت مشجعة.

وقال بوتين في تصريحات للتلفزيون الروسي، قبيل الانتخابات الأمريكية المرتقبة في الثالث من نوفمبر المقبل، إن روسيا ستعمل مع أي قائد أمريكي، لكنه أشاد بالرئيس الجمهوري الحالي دونالد ترامب لقوله إنه يريد علاقات أفضل مع موسكو.

وقال بوتين الذي رفض من جديد اتهام واشنطن بتدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية «نقدر هذا بالطبع».

وقال إن إجماعاً من الحزبين الأمريكيين على ضرورة كبح جماح روسيا لم ينجح في إحداث ذلك، لكن تم القيام بالكثير في هذا الصدد، ورغم هذا نمت التجارة المتبادلة حتى مع فرض عقوبات أمريكية وتفشي الجائحة.

وقال بوتين في خطاب على التلفزيون الرسمي «بقدر ما يشعر مرشح الحزب الديمقراطي بالقلق... نحن أيضاً نرى نبرة عداء حادة تجاه روسيا. لسوء الحظ اعتدنا على ذلك».

لكنه أضاف أن بايدن أدلى بما اعتبرها تصريحات مشجعة بشأن معاهدة ستارت الجديدة، وهي آخر معاهدة رئيسة للأسلحة النووية بين روسيا والولايات المتحدة، والتي سينتهي أجلها في فبراير.

ولم تنجح موسكو وواشنطن حتى الآن في الاتفاق على معاهدة جديدة أو تمديد المعاهدة الحالية، إلا أن مبعوث ترامب للحد من الأسلحة قال أمس الثلاثاء إنه تم إحراز «تقدم هام» بالمحادثات الثنائية.

وقال بوتين «المرشح بايدن قال علناً إنه مستعد لتمديد ستارت الجديدة، أو التوصل إلى معاهدة جديدة للحد من الأسلحة الاستراتيجية، وهذا عنصر هام للغاية لتعاوننا في المستقبل».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات