ترامب يغادر المستشقى لتحيّة أنصاره

غادر الرئيس دونالد ترامب  مستشفى والتر ريد، حيث كان يعالج من فيروس كورونا بعد تحسن حالته.

وقام الرئيس ترامب بتحية أنصاره خلال خروجه من المستشفى.

وأكد ترامب أنه بعد 7 أشهر من جائحة كورونا تعلمت الكثير حول الفيروس الذي أحاربه.

وشوهد ترامب في سيارة خارج المستشفى من دون أن تعرف وجهته.

وعاد ترامب إلى المستشفى بعد إلقائه التحية على أنصاره من داخل سيارته، وقال إنه قرر أن يقوم بجولة مفاجئة لتحية أنصاري الموجودين أمام المستشفى فقط.

وكشف الفريق الطبي المعالج لترامب، أمس الأحد، تفاصيل الحالة الصحية للرئيس، وقال إنها تتحسن أثناء خضوعه للعلاج من كوفيد-19 بالمركز الطبي العسكري الذي كان يعالج به، والواقع بالقرب من واشنطن، وفق "العربية. نت".

وسبق أن قال الفريق الطبي أن ترامب (74 عاما) الذي نقل للمركز الطبي، الجمعة، يمكن أن يعود إلى البيت الأبيض بحلول الاثنين، بعد إكمال الفترة العلاجية المحددة بخمسة أيام باستخدام عقار ريمديسيفير المضاد للفيروسات، لكن الرئيس الأميركي غادر قبل ذلك، دون أن تتأكد إن كانت المغادرة نهائية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات