المؤبد لإسرائيلي أدين بقتل عائلة فلسطينية

قضت محكمة إسرائيلية، اليوم الاثنين، بالسجن المؤبد على إسرائيلي دين بقتل رضيع فلسطيني ووالديه من عائلة دوابشة حرقاً قبل خمس سنوات في منزلهم بالضفة الغربية المحتلة.

وأصدرت محكمة اللد المركزية حكمها على عميرام بن أوليئيل، الذي دين في مايو بقتل العائلة الفلسطينية في 2015. ودين أيضاً مرتين بتهمتي القتل العمد والحرق المتعمد والتآمر لارتكاب جريمة كراهية.

في يوليو 2015، قُتل الرضيع علي دوابشة البالغ 18 شهراً حرقاً أثناء نومه بعد إلقاء قنابل مولوتوف على منزل الأسرة في قرية دوما بالضفة الغربية.

وتوفي والداه اللذان فوجئا بالهجوم أثناء نومهما متأثرين بحروقهما بعد أسابيع. ولم ينجُ من الهجوم سوى شقيقه أحمد، البالغ حينها أربع سنوات. وأثارت هذه المأساة حالة من التأثر والغضب في الأراضي الفلسطينية وإسرائيل والخارج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات