تدابير كورونا تطيح بمفوض التجارة الأوروبي

قدم مفوض التجارة الأوروبي فيل هوغان مساء أمس استقالته من منصبه بعد اتهامات وجهت إليه بانتهاك تدابير احتواء فيروس كورونا، إثر مشاركته في مأدبة عشاء في بلده إيرلندا. ولعب هوغان دورا محوريا في مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.


وقال هوغان في بيان «قدمت استقالتي كمفوض الاتحاد الأوروبي للتجارة لرئيسة المفوضية الدكتورة أورسولا فون دير لاين». مضيفا «من الواضح أن الجدل المرافق لزيارتي الأخيرة إلى إيرلندا بات يصرف الانتباه بشكل متزايد عن عملي كمفوض للاتحاد الأوروبي، وسيقوض عملي في الأشهر الهامة المقبلة».


وفي هذا الإطار، قالت الحكومة الإيرلندية في بيان إن هوغان انتهك ثلاث مجموعات من الإرشادات بشأن فيروس كورونا خلال رحلته الأخيرة إلى بلده الأم، على الرغم من أن المفوض نفسه أصر على أنه لم يخالف أي قانون.


ووفقا للبيان، انتهك هوغان الحجر الصحي لمدة 14 يوما بعد وصوله إلى إيرلندا ولم يقيد تحركاته داخل البلد الذي يفرض إجراءات إغلاق.


كما حضر هوغان حفل عشاء لنادي الغولف البرلماني في 19 أغسطس، في انتهاك لقيود على الأعداد المشاركة في التجمعات الاجتماعية تم الإعلان عنها قبل 24 ساعة من العشاء للحد من تزايد الإصابات.


من جانبها، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين «أنا ممتنة للمفوض فيل هوغان لعمله الدؤوب والناجح. أدعو الحكومة الإيرلندية لاقتراح مرشح أنثى وذكر. في غضون ذلك سيتولي نائبه فالديس دومبروفسكيس المهمة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات