الاتحاد الأوروبي يرفض نتائج انتخابات الرئاسة في بيلاروسيا

أكد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن الاتحاد الأوروبي لا يعترف بنتائج الانتخابات الرئاسية في بيلاروسيا، وذلك في أعقاب قمة طارئة لقادة الدول الأعضاء في التكتل.

وشدد ميشال على أن الاتحاد الاوروبي يقف إلى جانب الشعب البيلاروسي، وأعلن أن التكتل يتّجه إلى فرض عقوبات على عدد "كبير" من مسؤولي نظام الرئيس ألكسندر لوكاشنكو.

وتأتي تصريحات رئيس المجلس الأوروبي بعيد إعطاء لوكاشنكو أوامر للحكومة بالتصدي للاضطرابات في البلاد وتعزيز حماية الحدود، في اليوم الحادي عشر لتظاهرات المعارضة التي تحتج على نتائج انتخابات 9 أغسطس الرئاسية.

والأربعاء، دعت زعيمة المعارضة البيلاروسية سفيتلانا تيخانوفسكايا الأوروبيين إلى رفض نتائج الانتخابات الرئاسية "المزورة" في بلادها.

وتبحث القمة الاستثنائية للاتحاد الأوروبي، الأربعاء، توسيع العقوبات التي فُرضت الأسبوع الماضي بعد قمع التظاهرات في بيلاروس.

وكان القادة الأوروبيون حضّوا، الثلاثاء، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الضغط على لوكاشنكو، حليفه الرئيس، من أجل تشجيع حوار مع المعارضة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات