ترامب: على الأرجح لن أشارك في قمة حول إيران اقترحها بوتين

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنّه "على الأرجح لن" يشارك في قمة طارئة حول إيران اقترح عقدها نظيره الروسي فلاديمير بوتن.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحافي في منتجع الغولف الذي يملكه في بيدمينشتر بولاية نيوجيرسي "على الأرجح كلا، أعتقد أننا سننتظر إلى ما بعد الانتخابات" بحسب سكاي نيوز.

وكان قد علق الرئيس الإيراني حسن روحاني إن الولايات المتحدة مُنيت بهزيمة منكرة برفض مجلس الأمن الدولي تمديد حظر الأسلحة المفروض على طهران في حين قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن الرفض "خطأ جسيم".

وفي تصويت أجراه مجلس الأمن الدولي على المسعى الأمريكي الجمعة، رفضت الصين وروسيا المقترح وامتنعت 11 دولة عن التصويت من بينها فرنسا وألمانيا بريطانيا، ولم تؤيد تمديد الحظر سوى الولايات المتحدة وجمهورية الدومينيكان.

وقال روحاني في خطاب بثه التلفزيون "لأول مرة تتقدم الولايات المتحدة بمشروع قرار إلى مجلس الأمن ولا تحصل إلا على تأييد دولة واحدة هي عبارة عن جزيرة صغيرة".

ومن المقرر أن ينتهي حظر السلاح المفروض على إيران في أكتوبر بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين إيران وقوى عالمية والذي رفع الكثير من العقوبات الدولية المفروضة على طهران مقابل تقييد برنامجها النووي. وانسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق في عام 2018.
ويمكن للولايات المتحدة الآن تنفيذ تهديدها بإعادة فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة على إيران باستخدام بند في الاتفاق النووي. ويقول دبلوماسيون إن الولايات المتحدة قد تفعل ذلك هذا الأسبوع ولكنها ستواجه معركة شرسة.

من جانبه، قال وزير الخارجية الإسرائيلي جابي أشكينازي إن قرار مجلس الأمن الدولي عدم تمديد حظر السلاح على إيران سيؤدي إلى مزيد من عدم الاستقرار في الشرق الأوسط.

وجاء التصويت بمجلس الأمن عقب مقترح للرئيس الروسي فلاديمير بوتن بعقد قمة لزعماء العالم لتفادي "مواجهة" بشأن التهديد الأميركي بالسعي لإعادة كل عقوبات الأمم المتحدة على طهران.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات