شاهد.. الشرطة الأمريكية تعتقل طفلا في الثامنة ومحامي جورج فلويد يتدخل

انتشر الاثنين مقطع فيديو مروّع لحادث وقع عام 2018 يظهر ضباط الشرطة تقيد يدي طفل يبلغ من العمر ثماني سنوات في مدرسته الابتدائية وأخبروه أنه سيذهب إلى السجن.

وتُظهر اللقطات من حادثة 14 ديسمبر 2018 ضابطين يعتقلان طفلا من ذوي الاحتياجات الخاصة، في مدرسة جيرالد آدامز الابتدائية في كي ويست ، فلوريدا.

وعلى الرغم من أن الحادث وقع قبل عامين، إلا أنه أثار غضبًا هذا الأسبوع بعد أن قام المحامي بن كرامب، الذي يمثل عائلات جورج فلويد وبريونا تايلور وأحمد أربري، بنشر مقطع فيديو للاعتقال يوم الاثنين.

وشوهدت مدرسة يقترب من الطفل لتهدئته بعد بكائه وخوفه الشديد، قبل أن يخرج من المدرسة. وينتهي المقطع بمشهد لضباط يرافقون الطفل نحو سيارة الشرطة، وفقاً لـ "الديلي ميل".

وفقًا لتقرير الاعتقال، قالت معلمة الصبي إن الطفل لم يكن جالسًا بشكل صحيح في مقعده في المقصف، وطلبت منه عدة مرات أن يجلس لكنه لم يمتثل لطلبها وشتمها وقال لها ، "أمي ستضربك" ولكمها بيده اليمنى.

وتم استدعاء الشرطة بهدف تخويفه وإجباره على الامتثال لأوامر معلميه. 

ووصف رئيس بلدية سان أنطونيو السابق، جوليان كاسترو، الحادث بأنه "لا يصدق" وقال: "حاولت الشرطة في كي ويست وضع قيود على يدي طفل يبلغ من العمر 8 سنوات ونقلته إلى السجن "لإخافته بشكل مباشر".. لا ينبغي أن يكون للشرطة أي دور في معاقبة أطفالنا أو القيام بأعمال مثيرة مثل هذه في مدارسنا."

طباعة Email
تعليقات

تعليقات