أمريكا اشترت كل المعروض من «ريمديسيفر» لعلاج مصابي «كورونا»

أقدمت الولايات المتحدة على شراء أغلب المعروض العالمي المتاح من عقار Remdesivir، المستخدم لمعالجة المرضى المصابين بفيروس «كورونا».

وبحسب تقرير في موقع «سكاي نيوز» البريطاني، ونشرته فضائية «روسيا اليوم»، اشترى المسؤولون الأمريكيون كل العرض المتاح من العقار للبيع لشهر يوليو، ونحو 90 % من كمية المتاح من هذا العقار، للبيع لشهري أغسطس وسبتمبر.

ويجري إنتاج Remdesivir، الذي تم تطويره لعلاج وباء الإيبولا، بشكل حصري تقريباً، من قبل شركة الأدوية العملاقة الأمريكية Gilead Sciences - وقد تم تسعيره بـ 2340 دولاراً.

وقال الموقع إن الشركة، بدورها، وافقت على إرسال ما يقرب من جميع إمداداتها من الدواء، إلى الولايات المتحدة، خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

من جهته، قال الباحث أندرو هيل، من جامعة ليفربول، لـ «سكاي نيوز»، إن هذا الإجراء من الشركة، يعني أن عقار ريميديسيفير، لن يكون متاحاً للاستخدام لعلاج المرضى المصابين بفيروس «كورونا» في المملكة المتحدة وأوروبا حتى أكتوبر.

وأضاف: «هذه الصفقة التي أبرمتها أمريكا، تعني أن الأشخاص الذين يعانون من «كورونا» في المملكة المتحدة، لا يمكنهم الوصول إلى هذه العلاجات، التي ستخرجهم من المستشفى بسرعة، وقد تحسن فرصهم في البقاء على قيد الحياة».

وأظهرت تجارب الأدوية المضادة للفيروسات (ومنها هذا العقار)، على المرضى المصابين بفيروس «كورونا»، أنها تقلل من طول الوقت الذي يعاني فيه المصابون من أعراض «كورونا»، وبأنها «أكبر خطوة إلى الأمام في علاج الفيروسات التاجية منذ بدء الأزمة».

ولفت الموقع إلى أن هناك دواء آخر «يبدو» أنه يقلل من شدة وطول الأعراض لمرضى المصابين بـ «كورونا»، هو الستيرويد الشائع، ويسمى ديكساميثازون. ولكن على عكس remdesivir، فإنه رخيص الثمن، ومتوفر على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات