بريطانيا تمهد الطريق لمنح الجنسية لمواطني هونغ كونغ

ذكر رئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون، اليوم، أن بلاده ستمهد الطريق لثلاثة ملايين مواطن في هونغ كونغ، يحملون ما تعرف بـ «جوازات سفر بريطانية لما وراء البحار»، للحصول على الجنسية البريطانية الكاملة، طبقاً لما ذكرته وكالة «بلومبورغ» للأنباء.

وأضاف جونسون أمام البرلمان، أن قانون الأمن الصيني، يمثل «انتهاكاً واضحاً وخطيراً للإعلان المشترك البريطاني الصيني».

وتابع جونسون أنه ينتهك درجة كبيرة من الحكم الذاتي لهونغ كونغ، ويتضارب مع القانون الأساسي لهونغ كونغ.

 وأضاف جونسون «لقد أوضحنا أنه إذا استمرت الصين في المضي قدماً في هذا الطريق، سنقدم طريقاً جديداً لهؤلاء الذين يحملون جوازات سفر بريطانية لما وراء البحار، لدخول المملكة المتحدة، ما يمنحهم تصريحاً محدوداً للبقاء، مع القدرة على العيش والعمل في المملكة المتحدة، بالتالي، تقديم طلب للحصول على الجنسية، وهو ما سنفعله تحديداً الآن».

يشار إلى أن بريطانيا قد سلمت مقاليد السيطرة على هونغ كونغ للصين في عام 1997، بعد أكثر من 150 عاماً من الحكم الاستعماري.

ووافقت بكين على الحفاظ على الحريات الأساسية في المنطقة، بموجب الإعلان الصيني البريطاني عام 1984.

ويمكن أن يكون ثلاثة ملايين شخص في هونغ كونغ، مؤهلين للحصول على جواز سفر بريطاني لما وراء البحار، طبقاً لوسائل إعلام بريطانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات