أمريكا تواجه مشكلة خطيرة مع ازدياد إصابات كورونا

تواجه الولايات المتحدة "مشكلة خطيرة" مع ازدياد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في ولايات جنوبية وغربية، حسبما أعلن كبير الخبراء الحكوميين في خلية الأزمة في البيت الأبيض انتوني فاوتشي الجمعة.

وقال فاوتشي: "نواجه مشكلة خطيرة في مناطق معينة"، لافتا إلى أنه فيما بعض المناطق أفضل حالا بكثير من مناطق أخرى، فإن البلاد برمتها "مترابطة" ولا تزال تواجه مخاطر.

وقال فاوتشي: "الناس ينقلون العدوى لآخرين، وفي النهاية ستنقل العدوى لشخص من الفئة الأكثر ضعفا"، مضيفا "ذلك الشخص قد يكون جدة أو جدا أو عما يتلقى العلاج الكيميائي أو العلاج بالأشعة أو طفلا مصابا باللوكيميا" (سرطان الدم).

وأضاف: "نحن جميعا نواجه تلك (المشكلة) والطريقة الوحيدة لوضع حد لها هي بالعمل سويا".

وكان فاوتشي يتحدث في أول إيجاز صحافي منذ شهرين لفريق البيت الأبيض لمكافحة كورونا بقيادة نائب الرئيس مايك بنس الذي سعى إلى الطمأنة قائلا للأمريكيين إن الوضع لا يقارن بذروة الأزمة في شمال شرق البلاد، في مارس وأبريل.

وقال بنس: "نحن في موقع أكثر قوة. الحقيقة أننا أبطأنا الانتشار، وتمكننا من تسطيح المنحنى".

ودعا بنس الأمريكيين الشبان للالتزام بإرشادات التباعد الاجتماعي قائلا إنهم يتحملون "مسؤولية بشكل خاص" في القيام بذلك، دون ان يذكر وضع الكمامة.

ودافع فيما بعد عن قرار الرئيس دونالد ترامب المثير للجدل استئناف عقد تجمعات انتخابية كبيرة رغم الوباء، قائلا إن الأمريكيين لديهم حق حرية التعبير والتجمهر.

ودعا فريق التصدي لكورونا إلى الإيجاز الصحافي بعد ارتفاع عدد الحالات الجديدة في ولايات في الجنوب والغرب من بينها فلوريدا وتكساس.

والجمعة أعلنت الولايتان تدابير سعيا لمنع الناس من اللقاء في مجموعات، ومنها إغلاق الحانات أو حظر استهلاك الكحول فيها.

كلمات دالة:
  • الولايات المتحدة،
  • فيروس كورونا ،
  • إصابات،
  • مشكلة خطيرة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات