خبراء: نصف مرضى كورونا دون أعراض يعانون من تلف رئوي خطير

كشفت دراسة جديدة أن ما يصل إلى نصف مرضى فيروس كورونا الذين لم تظهر عليهم أي أعراض للمرض، قد يعانون من الإصابة بتلف في الرئة دون أن يشعروا بذلك، وفقاً لصحيفة ديلي ميل.

ووجد الباحثون من معهد سكريبس للأبحاث الأمريكي، الذين حللوا بيانات المصابين بفيروس كورونا حول العالم، أن ما يصل إلى 45 % من الأشخاص المصابين بكوفيد-19 لا تظهر عليهم أي أعراض للفيروس.

كما وجدوا أن الأشعة المقطعية أظهرت أن أكثر من نصف المرضى الذين لا تظهر عليهم الأعراض يعانون من تلف رئوي خطير، وفقاً لقناة الحرة.

وقال الباحثون إن النتائج تقدم دليلاً على أن أولئك الذين لم تظهر عليهم الأعراض لعبوا دورًا مهمًا في نشر الفيروس، وأوصت الدراسة بأهمية زيادة اختبارات الفيروس وتتبع الاتصال.

وأوضح الدكتور إريك توبول أستاذ الطب الجزيئي في المعهد أن "الانتشار الصامت للفيروس يجعل السيطرة عليه أكثر صعوبة"، مضيفا أن "مراجعتنا تبرز حقًا أهمية الاختبار، واصطياد الفيروس بحاجه الى توسيع الشكبة التي يمكن أن تسيطر عليه وإلا سيستمر الفيروس في الهروب منا".

وفي الدراسة، التي نشرت في مجلة "حوليات الطب الباطني"، نظر الفريق في بيانات المصابين بالمرض من 16 مجموعة حول العالم.

وأكد الباحثون أن فيروس كورونا قد يؤثر على وظيفة الرئة حتى للأشخاص الذين لم تظهر عليهم الأعراض، ولكن هذا التأثير لا يظهر فوراً، لهذا شددوا على أهمية تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي وارتداء أقنعة الوجه.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • دراسة ،
  • تلف في الرئة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات