إيطاليا تجتاز الأسوأ.. وإسكتلندا تخفّف العزل تدريجياً

تتوسع عدد من الدول والمناطق في تخفيف القيود المفروضة لمواجهة فيروس «كورونا»، إذ أعلنت إيطاليا أنها تجاوزت الأسوأ، وتتجه إسكتلندا للتخفيف التدريجي، فيما حدث انفراج ببعض القطاعات الأمريكية.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، أمس، إن إيطاليا تجاوزت الجزء الأسوأ في حالة الطوارئ التي تسبب فيها فيروس «كورونا»، مضيفاً أنه يتعين على البلاد الآن دخول المرحلة الجديدة بثقة ومسؤولية، في ظل رفع إجراءات العزل العام بتأنٍ. وأضاف كونتي أثناء عرض أحدث مجموعة حوافز حكومية أمام البرلمان: «يمكننا أن نقول إننا تجاوزنا الأسوأ... لا يمكننا التوقف انتظاراً للقاح، وإلا سنجد أنفسنا في مواجهة مجتمع ونظام إنتاج معيبين على نحو غير قابل للإصلاح». وقال إن البنوك يمكنها، بل يتعين عليها، بذل المزيد، لا سيما في تسريع إجراءات الحصول على قروض تدعمها الدولة.

وفي كوبنهاغن، اتفق الساسة في الدنمارك، على تخفيف إضافي لتدابير الإغلاق، ما يسمح بدخول الأجانب الذين يمتلكون منازل لقضاء العطلات في البلاد، اعتباراً من الأسبوع المقبل، وإعادة فتح المتاحف ودور السينما والمعارض الفنية وحدائق الحيوان على الفور. وأعلنت رئيسة الوزراء، ميته فريدريكسن، عن التوصل للاتفاق مع المعارضة، في وقت متأخر أول من أمس.

تخفيف

وفي إسكتلندا، أكدت الوزيرة الأولى، نيكولا ستورجون، أنه من المرجح أن يتم تخفيف قيود الإغلاق قليلاً من 28 مايو. وكشفت ستورجون عن «خريطة طريق» من أربع مراحل، تهدف إلى إعادة تشغيل المجتمع. وستشمل المرحلة الأولى، السماح للأشخاص بالالتقاء بالخارج مع أشخاص من أسرة أخرى، لكن الأطفال سيتبعون مزيجاً من التعلم المدرسي والمنزلي، فيما سيعود المعلمون إلى العمل في يونيو.

وسيتمكن الأشخاص من السفر، ويفضل أن يكون ذلك عن طريق المشي أو ركوب الدراجات، للترفيه، على الرغم من أنه سيُطلب منهم البقاء داخل منطقتهم المحلية أو بالقرب منها.

وانخفض عدد الوفيات بـ «كورونا» في اسكتلندا في الأسابيع الأخيرة، وكذلك عدد المرضى الذين يحتاجون إلى العلاج في المستشفى والعناية المركزة.

رفع إغلاق

وفي ميامي الأمريكية، بدأ منتجع «ديزني وورلد» الترفيهي في ولاية فلوريدا، إعادة فتح أبوابه، مع إمكانية ارتياد المطاعم والمتاجر في المنطقة التجارية فيه فقط. وأقفل المنتزه الواقع قرب مدينة أورلاندو، في 15 مارس، وبدأ يعود تدريجياً إلى العمل، مع تخفيف قيود الحجر المعتمدة في فلوريدا.

وجاء على موقع المنتجع الإلكتروني «بذهابكم إلى ديزني سبرينغز، تتحملون طوعاً المخاطر المرتبطة باحتمال التعرض لـ «كورونا»». ويفترض فتح المزيد من الحانات والمطاعم الأربعاء المقبل.

ووافقت السلطات في ولاية نيوجيرسي، على استئناف معارض السيارات عمليات البيع الشخصي المباشر للعملاء، بعد وقفها في مارس الماضي.

واحتج مئات المتظاهرين في ولاية ميشيغان، الأربعاء، على أوامر البقاء في المنازل، من خلال تنظيم تجمع لقص الشعر أمام مبنى الكابيتول في الولاية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات