ترامب يفكر في قطع العلاقات مع الصين

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، أنه لا يريد التحدث إلى نظيره الصيني، وأنه يتطلع إلى إنهاء أكبر علاقة تجارية في العالم، وسط تصاعد التوترات بشأن تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقال ترامب، في مقابلة مع شبكة "فوكس بيزنس نتوورك"، إن لديه "علاقة جيدة للغاية" مع الرئيس الصيني شي جين بينج، ولكن "في الوقت الحالي، لا أريد التحدث إليه".

وأضاف: "هناك أشياء كثيرة يمكننا القيام بها، يمكننا قطع العلاقة بكاملها."

وأعرب ترامب، الذي سعى لإلقاء اللوم على الصين لكونها مصدر الجائحة، عن شعوره بـ"خيبة أمل كبيرة" في بكين، لفشلها في إيقاف الفيروس في مصدره.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات