تقارير «البيان»

الطب البديل سلاح هندي تجريبي لمحاربة الوباء

يتسابق العالم على الوصول إلى لقاح لفيروس «كورونا»، مع تجاوز الإصابات عتبة الـ 4 ملايين، والوفيات 290 ألفاً.

ومع الارتفاع الحاد في أعداد الإصابات الذي تشهده دول كثيرة، منها الهند، تعمل عدد من الهيئات العلمية على تطوير لقاح، أو العثور على خطط علاجية محتملة لمحاربة الفيروس القاتل.

وفي تطور إيجابي، بدأت وزارة الأيورفيدا واليوغا والعلاج الطبيعي والمعالجة المثلية، بالتعاون مع مجلس البحوث العلمية والصناعية، تجارب سريرية لاختبار صياغة أربعة أعشاب أيروفيدية مهمة، في مكافحة الفيروس، فيما تشمل الأدوية قيد الدراسة، أشواغاندا، جودوتشي، ياستهيمادو، بيبلي، وعقاراً آخر مركباً «أيوش 64». وسيتم إجراء التجارب على العاملين الصحيين أولاً في المناطق عالية الخطورة.

، فيما تقول التقارير، إنّ أكثر من 500000 شخص من مدن مثل نيودلهي ومومباي وأحمد آباد وبونا، سيكونون جزءاً من التجربة السريرية، بينما تدرس وزارة الصحة، آثار التدخلات الوقائية القائمة في بعض الحالات الوقائية.

ومن المرجّح أن يتم إعطاء المرضى في المرحلة الأولى عقاراً، على أن يتم لاحقاً إعطاء الأدوية الأخرى للمرضى، اعتماداً على كيفية تفاعلهم أو شدة الأعراض. ووضعت الوزارة، منذ فترة وجيزة، بعض توصيات الأيورفيدا، لتعزيز المناعة باستخدام تدابير منزلية بسيطة، ووقف انتشار المرض الفيروسي. وعلى الرغم من أن التجارب السريرية وفعاليتها، لا تزال قيد الدراسة، فقد أثبتت جميع الأعشاب المدرجة، فوائد طبية قوية، ندرج بعض منها.

وتحتوي عشبة الايورفيدا، التي تعتبر طعاماً عصرياً حديثاً، على قوى سحرية لشفاء العدوى وأعراض البرد والسعال والحشرات الفيروسية، في حين أنه يجب استهلاك «أشواغاندا» بانتظام، لتقوية مناعة الجسم بشكل طبيعي.

ويشير الخبراء، إلى أنّ زيادة جرعة أشواغاندا، أثناء الارتفاع المفاجئ أو ظهور البرد، يمكن أن تعمل بشكل جيد في شفاء الجسم، وتساعد خصائص تعزيز المناعة الطبيعية للأعشاب أيضاً، على التعامل مع الإجهاد والتعب المزمن، اللذين يمكن أن يصاحبا العدوى. كما يمتلك جودوتشي أو جيلوي، والمعروف أيضاً باسم جذر الخلود الايورفيدا، قوة شفاء عجيبة، بفضل ما يحوي من خصائص مضادة للالتهابات والسرطان، وخافضة للحرارة ومضادة للأكسدة، فضلاً عن خصائص مناعية.

ومع وجود مضادات الأكسدة العالية الموجودة في المركب، يمكن أن يعزّز الدواء المناعة، ويحارب الجذور الحرّة، كما يحتوي على خصائص خفض الحرارة، ومحاربة العديد من مشاكل الجهاز التنفسي، واستئصال أي مشاكل في الجهاز الهضمي، والتي يمكن أن تكون مفيدة جداً في مكافحة بعض الأعراض المرتبطة بفيروس «كورونا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات