المتحدث باسم الكرملين يعلن إصابته بـ «كورونا»

أعلن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف أمس، إصابته بفيروس «كورونا» المستجد. ونقلت وكالة «تاس» الروسية عن المتحدث قوله، إنه لم يلتق الرئيس فلاديمير بوتين شخصياً منذ أكثر من شهر.

وأصيب عدد من كبار المسؤولين في روسيا بالفيروس، من بينهم رئيس الوزراء ووزير الثقافة ووزير البناء. وقال بيسكوف (52 عاماً)، رداً على سؤال، «نعم أنا مريض... وأتلقى العلاج».

وقد تجاوز عدد مصابي «كورونا» في روسيا الـ230 ألفاً. ورغم أن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس «كورونا» في روسيا ترتفع بمعدل يزيد على 10 آلاف حالة في اليوم، وفقاً للأعداد المسجلة خلال الأسبوع الماضي، لاحظ المسؤولون انخفاضاً طفيفاً في معدل زيادة الحالات، حيث تسعى المناطق إلى رفع إجراءات الحجر الصحي التي سببت أضراراً كبيرة للاقتصاد. وأعلن بوتين، الذي يعمل عن بعد منذ شهر لتجنب الإصابة بالمرض، الأسبوع الجاري أن فترة الانقطاع عن العمل التي كانت تهدف إلى الحد من معدل الإصابة على مستوى البلاد انتهت أمس.

وكلف بوتين المسؤولين الإقليميين بتحديد موعد رفع قيود الحجر الصحي الأكثر صرامة على المستوى المحلي. وقال إن روسيا تخطط في غضون الأسبوعين المقبلين «لمضاعفة عدد الفحوصات بصورة عملية، لتصل إلى 300 ألف فحص يومياً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات