فرنسا تبقي حدودها مغلقة حتى إشعار آخر

أعلنت الحكومة الفرنسية الخميس أن حدود البلاد ستبقى مغلقة بموجب القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا المستجد، مضيفة أنه في الوقت الراهن لن يفرض حجر صحي لمدة أسبوعين على المسافرين الوافدين من دول منطقة شنغن.

وقال وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير إن "الحدود ستبقى مغلقة حتى إشعار آخر  لقد قررنا تمديد العمل بالقيود المفروضة حتى 15  يونيو على الأقل".

وأضاف الوزير أنه "في الوقت الراهن، مع الأخذ في الاعتبار تطور الوباء في أوروبا ونظرا لمواءمة التدابير الصحية بين البلدان الأوروبية"، أي حجر صحي (لمدة أسبوعين) "لن يفرض داخل الفضاء الأوروبي" على المسافرين الوافدين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات