«كورونا» يهدّد بحرمان 15 مليون طفل من اللقاحات

حذّرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف»، من أنّ نحو عشرة ملايين طفل دون الخامسة، ونحو 4.5 ملايين طفل دون الخامسة عشرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، باتوا معرّضين لخطر عدم الحصول على لقاحات، بسبب تكريس العاملين في مجال الصحة جهودهم لمواجهة أزمة فيروس «كورونا».

وقالت المنظمة في بيان، إنّ حملات التلقيح الخاصة في بعض بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، توقفت بسبب تحويل العاملين في مجال الصحة إلى الاستجابة لأزمة فيروس «كورونا»، مضيفة: «نتيجة لذلك، فإن واحداً من بين كل خمسة أطفال، أو ما يصل عدده إلى عشرة ملايين طفل، دون سن الخمس سنوات، باتوا معرضين لخطر عدم حصولهم على اللقاح ضد شلل الأطفال، وحوالى 4.5 ملايين طفل دون سن الخامسة عشرة، معرضون لخطر عدم حصولهم على اللقاح ضد الحصبة».

وأكّدت المنظمة، أنّه، وعلى الرغم من تفشي جائحة «كورونا»، يستمر التلقيح الروتيني للأطفال في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مع تطبيق التدابير الصحية والوقائية الصارمة.

ونقل البيان عن المدير الإقليمي لليونيسيف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تيد شيبان، قوله، إن عملية تلقيح كل طفل ضد الأمراض الفتاكة، بما في ذلك شلل الأطفال والحصبة والدفتيريا والتهاب الكبد، هو أمر في غاية الأهمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات