الأقراص المدمجة وسيلة للشكر في زمن «كورونا»

قرص

يعمل فنان بريطاني، على تحويل تل إلى مكان يتلألأ بانعكاسات الضوء، مستخدماً نحو 120 ألف قرص مدمج، قديم ومستهلك، ضمن عمل فني، ينفذه تحية للعاملين في قطاع الصحة، الذين يكافحون تفشي فيروس «كورونا» (كوفيد 19).

ونفذ الفنان بروس مونرو، العمل الفني بمد شريط طويل من هذه الأقراص، لتعكس الضوء على امتداد تل «لونغ نول»، في مقاطعة ويلتشير غربي بريطانيا.

وكان الفنان نفذ عملاً آخر في عام 2013، حوّل فيه تل كلسيا إلى شكل صدرٍ منيرٍ ضخمٍ، لحساب المنظمة الخيرية البريطانية لمكافحة السرطان «يو كي كانسر».

وفي عام 2009، قدم عملاً صنع فيه ما يشبه «البحيرة الداخلية»، في حقل قريب من هذه التلال، باستخدام نحو 600 ألف قرص مدمج مستهلك.

ويقول «تمكنا حتى الآن من وضع 4000 قرص، ونحن ماضون في طريقنا» لإكمال البقية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات