«الصحة العالمية» تأمل بالمشاركة في التحقيقات الصينية بشأن مصدر«كورونا»

بعد اتهامات أمريكية طالتها في الفترة الأخيرة، على خلفية عدم التحرك كما يجب وحماية العالم من الوباء، أعلنت منظمة الصحة العالمية، أمس، أنها تأمل تلقي دعوة من بكين للمشاركة في تحقيقاتها بشأن المصدر الحيواني لفيروس كورونا الذي اجتاح العالم.

وقال الناطق باسم الهيئة الدولية، طارق ياساريفيتش، في رسالة لوكالة الصحافة الفرنسية عبر البريد الإلكتروني، إن منظمة الصحة العالمية، ستكون متحمسة للعمل مع الشركاء الدوليين وبدعوة من الحكومة الصينية للمشاركة في التحقيق بشأن المصادر الحيوانية للفيروس.

وأفاد بأنّ المنظمة على علم بوجود عدد من التحقيقات الجارية في الصين، لفهم مصدر تفشي الوباء بشكل أفضل، لكنه أضاف أن منظمة الصحة العالمية لا تشارك حالياً في الدراسات الجارية في الصين.

ويعتقد العلماء أن الفيروس انتقل إلى البشر من الحيوانات، حيث ظهر أواخر العام الماضي في الصين، على الأرجح من سوق في ووهان يبيع حيوانات غريبة للأكل. لكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أثار تكهّنات بأن الفيروس لربما صدر من مختبر صيني سرّي في ووهان. وتعرّضت منظمة الصحة العالمية كذلك لانتقادات شديدة من ترامب، الذي علّق تمويلها في وقت سابق هذا الشهر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات