الصحة العالمية تكشف حقيقة ارتباط كورونا بمختبر في ووهان

أكدت منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا المستجد لا ينحدر من مختبر في مدينة ووهان الصينية، التي بدأت منها الجائحة، مشيرة إلى أن هذه السلالة لها أصل طبيعي.

وقال مدير برنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، مايك رايان، خلال مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة، ردا على سؤال حول ما إذا كان فيروس كورونا المستجد ينحدر من مختبر الفيروسات في ووهان: "تشاورنا مع العلماء ونحن مقتنعون بأنه من أصل طبيعي".

وتابع رايان: "من المهم في هذا السياق أننا حددنا ما هو الحامل الطبيعي الأصلي لهذا الفيروس".

وانتشرت على مدار الأسابيع الماضية تقارير إعلامية تقول إن فيروس كورونا المستجد، انتشر من المختبر التابع لمعهد الفيروسات في مدينة ووهان والذي يعمل في ظروف المستوى الأعلى من الحماية البيولوجية.

ووجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انتقادات لاذعة إلى الصين، متهما إياها بتضليل المجتمع الدولي بشأن بدء تفشي الفيروس، رغم أن منظمة الصحة العالمية أكدت مرارا شفافية تعامل السلطات الصينية في هذا الموضوع.

وأعلن ترامب، مساء أمس الخميس، أنه رأى أدلة تثبت أن فيروس كورونا المستجد ينحدر من معهد الفيروسات بمدينة ووهان، معتبرا أن انتشار الجائحة يعود لفشل الصين في وقفها أو إرادتها في حدوث ذلك.

وجاء تصريح ترامب على الرغم من أن الاستخبارات الأمريكية أكدت أن هذه السلالة لها أصل طبيعي، بينما نفت الصين مرارا وجود أي صلة بين مختبر ووهان والجائحة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات